logo

المنافسون على لقب الدوري البرتغالي في موسم 2021/22

Thu 25 November 2021 | 9:33

مع تجاوزنا ما يقرب من ثلث الموسم، قررنا إلقاء نظرة على المنافسين على لقب الدوري البرتغالي في موسم 2021/22 في مقالتنا اليوم. دعونا نرى من يتصدر الترتيب و سينتهي به المطاف ربما بتتويجه كبطل الدوري البرتغالي.

قبل انطلاق الجولة 12 من الدوري البرتغالي الممتاز، يتصدر نادي بورتو الدوري برصيد 29 نقطة بينما يحتل حامل اللقب نادي سبورتنج المركز الثاني فقط بسبب فارق الأهداف الأقل من نادي بورتو. وهناك نقطة واحدة فقط تفصل نادي بنفيكا عن هذين الفريقين الكبيرين في جدول الدوري البرتغالي الممتاز. لذلك، من العدل أن نقول إن الدوري البرتغالي الممتاز هو حاليًا أحد أكثر الدوريات تنافسية في جميع أنحاء أوروبا.

كما تعلم، تُعرف هذه الأندية الثلاثة بأنها أفضل أندية كرة القدم في البرتغال والتي يشار إليها باسم  Os” Três Grandes" وهو ما يترجم إلى الثلاثة الكبار باللغة البرتغالية. في موسم 2020-21، نجح سبورتنج لشبونة في الفوز بلقبه التاسع عشر في الدوري بينما نال لقبه الثامن عشر في عام 2002. بنفيكا برصيد 37 بطولة هو أنجح فريق في البرتغال ثم نادي بورتو بـ 29 بطولة. كانت آخر بطولة لنادي بورتو في موسم 2019-20 بينما رفع بنفيكا الكأس في الموسم السابق لذلك في عام 2019.

كل شيء عن المنافسين على لقب الدوري البرتغالي موسم 2021/22

لمعرفة من لديه فرصة

أفضل من بين المتنافسين على لقب الدوري البرتغالي 2021/22

للفوز بالدوري في نهاية الموسم، سنقوم بمراجعة كاملة لكل فريق من الفرق الثلاثة الأولى في الدوري البرتغالي. يرجى أن تضع في اعتبارك أنه لا يزال هناك أكثر من 20 جولة في الدوري ويمكن أن تتغير الأمور خلال الأشهر التالية لكل من هذه الأندية الثلاثة. تستند المراجعة التالية على أداء هذه الفرق حتى الآن في الموسم.

نادي بورتو

لنبدأ مقالنا للمتنافسين على لقب الدوري البرتغالي 2021/22 مع المتصدر الحالي للجدول، نادي بورتو. يقضي سيرجيو كونسيساو موسمه الخامس في أحد أفضل أندية كرة القدم في البرتغال منذ أن تولى المسؤولية في بداية موسم 2017-18. خلال فترة تدريبه في بورتو، فاز كونسيساو بخمسة ألقاب محلية بما في ذلك لقبان في الدوري الإسباني في عامي 2018 و 2020. كما مثّل المدرب البالغ من العمر 47 عامًا نادي بورتو خلال أيام لعبه في 67 مناسبة وفاز بثلاثة ألقاب في الدوري مع النادي كلاعب.

الآن هو على وشك تكرار هذا الإنجاز كمدرب أيضًا، وإذا تمكن فريقه من الحفاظ على المستوى الجيد، فسيحتفل كونسيساو بلقبه الثالث في الدوري الإسباني كمدرب. مع تسجيله 28 هدفًا في 11 مباراة، يمتلك نادي بورتو أفضل خط هجوم بين المتنافسين على لقب الدوري البرتغالي 2021/22 ولم يتعرضوا للهزيمة بعد، حيث حققوا تسعة انتصارات وتعادلين باسمهم. يستخدم سيرجيو كونسيساو تشكيلة 4-4-2 باعتبارها التشكيلة الرئيسية لفريقه. كان الخط الهجوم القوي والتكتيكات الدفاعية الفعالة بمثابة نقطة القوة لنادي بورتو في نجاحاته العام الأخير في كل من البرتغال وأوروبا.

نتائج ومباريات بورتو المقبلة

بعد الفوز في أول مباراتين، تفاجأ نادي بورتو من نتيجة مباراته مع ماريتيمو حيث تعادل 1-1 خارج أرضه. وجاءت القرعة الثانية لهذا الموسم ضد حامل اللقب سبورتنج لشبونة ولعبوا معهم مباراة كانت أيضا خارج أرضهم انتهت بالتعادل 1-1. منذ ذلك الحين، فاز نادي بورتو بستة مباريات متتالية بتسجيله 19 هدفًا في تلك المباريات. لكن الآن أمامهم بعض المباريات الصعبة حيث سيواجهون خمسة من الفرق السبعة الأولى في الدوري الإسباني في الجولات الست المقبلة.

ودعونا لا ننسى أنهم في وضع البقاء في إحدى مجموعات الموت في دوري الأبطال. في المجموعة ب، يحتل نادي بورتو حاليًا المركز الثاني بفارق نقطة واحدة فقط عن أتلتيكو مدريد ويجب أن يلعب ضد ليفربول في إنجلترا. ثم ستحدد مباراة الحياة والموت ضد أتلتيكو في دراجاو في الجولة الأخيرة من موسم نادي بورتو على المستوى اوروبا لهذا الموسم. لذلك، يجب أن يكون رجال كونسيساو في أفضل حالاتهم خلال الـ 40 يومًا القادمة من أجل الحفاظ على فرصهم حية في كل من الدوري الإسباني ودوري الأبطال.

أفضل لاعبي نادي بورتو في 2020-21

خسر نادي بورتو أحد أكثر لاعبيهم قوة في السنوات الأخيرة وهو موسى ماريغا في فترة الانتقالات الصيفية. لكن يبدو أن ذلك لم يزعجهم، حيث لا يزال لديهم الدولي الإيراني مهدي تارمي يقود خط هجومهم. سجل تاريمي حتى الآن سبعة أهداف وقدم لزملائه أربع تمريرات حاسمة. المهاجم البالغ من العمر 29 عامًا يقضي أحد أفضل مواسمه بألوان نادي بورتو ويمكن أن يكون ذلك بمثابة مساعدة كبيرة لأحد المتنافسين على لقب الدوري البرتغالي رقم 2021/22.

أيضًا، أفضل هدافي الدوري من نادي بورتو أيضًا هو لويس دياز، حيث سجل تسعة أهداف حتى الآن وصنع هدفين لاسمه ليصبح 11 هدفًا في 11 مباراة. يلعب الجناح الكولومبي موسمه الثالث مع الفريق البرتغالي. في خط الدفاع الملعب، يوجد لدى نادي بورتو أحد أفضل اللاعبين في الدوري، فيتينيا المعار من ولفرهامبتون، وقد كان لاعبًا كاملًا من بداية الموسم في أي تشكيلة بالاخص في آخر تشكيلة 4-4-2. في الدفاع، يقود المخضرم بيبي خط الدفاع ومن الصعب تصديق أنه يبلغ من العمر 38 عامًا نظرًا لمعدل لعبه ورغبته في الفوز.

نادي سبورتنج لشبونة

يحتل الأسود البرتغاليين حاليًا المركز الثاني بسبب فارق الأهداف الأقل من نادي بورتو. يتم تدريب سبورتنج لشبونة من قبل أحد أصغر المدربين في جميع أنحاء أوروبا. روبن فيليبي ماركيز أموريم البالغ من العمر 36 عامًا والمعروف باسم روبن أموريم هو اللاعب البرتغالي الدولي السابق الذي بدأ مسيرته التدريبية منذ ثلاث سنوات فقط. بعد فترة غير عادية قضاها في نادي براغا، قرر نادي سبورتنج دفع مبلغ 10 ملايين يورو مع شرط جزائي لتعيين الشاب في مارس 2020. في أول موسم كامل له في النادي، قاد أموريم سبورتنج للفوز بلقب الدوري الأول بعد 19 عامًا. كان لقب كأس الدوري البرتغالي بالإضافة إلى كأس السوبر مجرد إضافة رائعة لعشاق نادي  سبورتنج.

مع تعرضه لهزيمة واحدة فقط طوال الموسم، جمع سبورتنج 85 نقطة وأنهى موسم 2020-21 بفارق خمس نقاط عن بورتو. لا يسجل سبورتنج أموريم مثل باقي المنافسين الآخرين على لقب الدوري البرتغالي 2021/22، لكن في المرحلة الدفاعية، هم أفضل فريق في الدوري حيث تلقى شباكه أربعة أهداف فقط في 11 مباراة. يقوم روبن أموريم بتنفيذ تشكيلة 3-4-3 الحديثة التي يبدو من المستحيل اختراقها في خط الدفاع ولديه موهبة كافية في فريقه لصنع هدف من لا شيء.

النتائج والمباريات المقبلة لنادي سبورتينج

بدأ سبورتينغ سي بي الموسم بنتائج جيدة مثل الفوز على فيزيلا وبراغا وبيلينينسيز باستقبال هدف واحد فقط. ثم تعادلا 1-1 متتاليين ضد فاماليكاو ونادي بورتو أوقفا مستواهم الجيد. منذ ذلك الحين، احتفل رجال أموريم بستة انتصارات متتالية وحافظوا على شباكهم نظيفة في خمس من تلك المباريات. بالنسبة للمباريات القادمة، يضم نادي سبورتينغ لشبونة بعض المباريات مع فرق وسط الترتيب وبالطبع مباراة صعبة خارج أرضهم مع نادي بنفيكا والتي ستقام في الجولة 13. إجمالاً، يتمتع سبورتينغ بجدول زمني أسهل مقارنة بالمنافسين الآخرين على لقب الدوري البرتغالي 2021/22.

على الجبهة الأوروبية، لدى سبورتنج مهمة صعبة للقيام بها. بعد خسارة مدمرة بنتيجة 5-1 أمام أياكس عند عودته إلى دوري أبطال أوروبا، تعرضوا لخسارة 1-0 أمام دورتموند، الأمر الذي حطم قلوب مشجعي سبورتنج. ولكن بفضل فوز أياكس على أرضه وخارج أرضه على دورتموند وسبورتينج بنتيجة 4-1 و4-0 على بشيكتاش، أصبح سبورتينغ الآن متعادلًا مع دورتموند بست نقاط. هذا يعني أنه إذا تمكن سبورتينغ من الفوز على دورتموند في مباراته القادمة في دوري أبطال أوروبا في ملعب خوسيه ألفالادي (ملعب سبورتينغ)، فسيكون لهم اليد العليا في الجولة الأخيرة حيث سيواجهون أياكس المتأهل بالفعل.

أفضل اللاعبين في نادي سبوتينج في موسم 2020-21

كما ذكرنا سابقًا، تكمن قوة سبورتنج في النصف الدفاعي من الملعب. وهذا ما يفسر سبب كون الكابتن سيباستيان كوتس أحد أفضل لاعبيهم حتى الآن. كان المدافع الأوروغواياني أيضًا جزءًا رئيسيًا في موسمهم الماضي الذي أدى إلى الفوز باللقب. مع طول يبلغ 196 سم، فهو سلاح فتاك عندما يتعلق الأمر بالركلات الثابتة حيث سجل هدفين فائزين بالمباراة وصنع هدفًا أيضًا. ودعونا لا ننسى مهاجم الإسباني أنطونيو آدان الذي حافظ على نظافة شباكه سبع مرات في 11 مباراة.

عندما تلعب بمثل هذا الفريق الدفاعي، يجب أن يكون لديك بعض اللاعبين المهاجمين القويين للفوز بالمباريات لفريقك وسبورتينج لديه البعض منهم. لم يتراجع بيدرو جونكالفيس المعروف أيضًا باسم بوت عن مستواه بعد تسجيله 23 هدفًا في موسم الموسم الماضي. برصيد أربعة أهداف، أصبح لاعب الوسط المهاجم البالغ من العمر 23 عامًا أفضل هدافي فريقه حيث سجل كل من بالينها وبورو هدفين لكل منهما. ليس هناك شك في أنه من أجل البقاء في السباق كأحد المتنافسين على لقب الدوري البرتغالي موسم 2021/22، يحتاج سبورتينغ إلى أن يكون أكثر قسوة أمام المرمى ولكن في الوقت الحالي، فإنهم يقومون بعمل جيد.

نادي بنفيكا

نادي بنفيكا هو الفريق الثالث على جدول الدوري البرتغالي الممتاز بفارق نقطة واحدة فقط عن الفريقين الأولين. كواحد من أفضل أندية كرة القدم في البرتغال، يتوقع مشجعو بنفيكا دائمًا أن يفوز فريقهم بالألقاب. خاصة عندما استثمروا 105 مليون يورو في نافذة الانتقالات الصيفية لعام 2020 وجلبوا لاعبين مثل داروين نونيز وإيفرتون ولوكا فالدشميت ويان فيرتونغين ونيكولاس أوتاميندي. لكن الموسم انتهى بخيبة أمل حيث أنهوا الدوري في المركز الثالث بفارق تسع نقاط خلف نادي سبورتينغ لشبونة البطل. لكن هذا الموسم يبدو واعدًا أكثر، وأفكار المدرب خورخي جيسوس تعمل لصالح النسور البرتغاليين.

يقضي خورخي جيسوس فترته الثانية في النادي بعد فترته الأولى المزدهرة من 2009 إلى 2015 والتي أضاف فيها 10 ألقاب فضية إلى خزانة كؤوس النادي بما في ذلك ثلاثة ألقاب في الدوري. العقل المدبر البرتغالي البالغ من العمر 67 عامًا هو المدرب الأكثر تتويجًا في الدوري ولطالما امتدح مشجعو كرة القدم كرة قدمه الهجومية. يستخدم خورخي جيسوس الآن تشكيلة هجوم 3-4-2-1 والتي يمكن أن تحقق نتائج قوية في الهجمات المرتدة. الفوز على برشلونة بثلاثة أهداف بدون أهداف يظهر أن بنفيكا يطمح للأعلى هذا الموسم وليس من الصعب تخيلهم يرفعون كأسًا واحدًا على الأقل في مايو.

نتائج بنفيكا والمباريات المقبلة

حقق بنفيكا بداية مثالية للموسم حيث فاز بسبعة من أصل سبع مباريات أولى. خلال تلك الفترة، تغلبوا على بعض الفرق الأعلى نسبيًا في جدول الدوري البرتغالي الممتاز مثل جيل فيسينتي وفيتوريا دي غيماريش بعيدًا عن منزلهم. لكن في الجولة الثامنة، خسروا امام بورتيمونينسي بنتيجة 1-0 على أرضهم مما يعني خسارة المركز الأول في جدول الترتيب. انتصارهم الكبير الأخير على براغا بنتيجة 6-1 أدى بالتأكيد إلى تهيئة الأجواء للمباريات الصعبة القادمة ضد سبورتنج وبنفيكا والتي ستقام خلال شهر ديسمبر.

بعد التأهل من خلال المباريات الفاصلة، تم وضع بنفيكا في المجموعة الخامسة لدوري أبطال أوروبا إلى جانب بايرن ميونيخ وبرشلونة ودينامو كييف. بدأ التعادل السلبي في أوكرانيا في موسمهم الأوروبية. كان الفوز بنتيجة 3-0 على أرضهم ضد برشلونة واحدة من تلك الليالي الرائعة لجماهير الفريق البرتغالي. لكن بعد هزيمتين ثقيلتين على أرضهم وخارج أرضه أمام بايرن ميونيخ، جعلت الأمور معقدة بالنسبة لبنفيكا، حيث تأخر بنقطتين عن برشلونة. الآن يتعين على بنفيكا الفوز أو على الأقل التعادل مع برشلونة في كامب نو للحفاظ على آماله في الجولة الأخيرة ضد دينامو كييف في إستاديو دا لوز.

أفضل لاعبي بنفيكا في موسم 2020-21

مع خمسة أهداف وثلاث تمريرات حاسمة في عشر مباريات، كان رافا سيلفا اللاعب الأكثر تسجيلا في تشكيلة بنفيكا. البرتغالي البالغ من العمر 28 عامًا يلعب خلف المهاجم بتشكيلة 3-4-2-1 وقدم موسم جيد حتى الآن. شريكه في هذا المنصب هو البرازيلي إيفرتون سواريس الذي أثبت جدارته منذ انضمامه إلى النادي في عام 2020. أرقام إيفرتون ليست مثيرة للإعجاب مثل رافا سيلفا، لكن معدل عمله والضغط الذي يقدمه في خط الهجوم جزء مهم من خطط خورخي جيسوس في اللعبة.

تألف دفاع النادي من ثلاث هم البرازيلي فيريسيمو البالغ من العمر 26 عامًا وثنائي أوتاميندي وفيرتونجين المتمرسين بتشكيلة جيدة. بالإضافة إلى المهام الدفاعية، لديهم دور مهم في الهجوم من الخلف ويقومون بذلك كما هو متوقع. في منتصف الملعب، ينعم بنفيكا باثنين من لاعبي خط الوسط النشطين الذين يعتبرون مثاليين للتشكيل الذي يلعبون به. كان كل من جواو ماريو وجوليان ويجل يكافحان في مسيرتهما الكروية قبل الانضمام إلى بنفيكا، لكن في الوقت الحالي، يبدو أنهما وجدا السلام لأنهما اللاعبان الأساسيان في أحد المتنافسين على لقب الدوري البرتغالي رقم 2021/22.


source: SportMob

DISCLAIMER! Sportmob does not claim ownership of any of the pictures posted on this website. Again, we do not host pictures or videos ourselves. Our authors merely link to the rightful owner. Lastly, Sportmob have carefully considered and reviewed all of its content. Despite that, it is possible that some information might be out-dated or incomplete.