logo

تجديدات في ملعب كامب

Mon 19 July 2021 | 8:50

نادي برشلونة الاسباني يعلن عن اقام تجديدات في ملعب الكامب نو

أعلنت إدارة نادي

برشلونة

أنها تسير على خطى الغريم نادي ريال مدريد والانتقال إلى ملعب التدريب لإسراع وتيرة تجديد ملعب كامب نو.

إدارة نادي برشلونة تخطط لعمل تجديدات في ملعب كامب نو معقل النادي التجديدات قد تستغرق سنة، إن ترك الملعب فارغا دون إقامة مباريات.

وأن هنالك خطة لانتقال إلى ملعب ثان لتسريع وتيرة العمل مطروحة بقوة الملعب البديل كان ملعب لويس كومبانيوس الأولمبي لكن الآن الخطة تتجه نحو ملعب تدريب برشلونة، يوهان كرويف.

وإن تمت خطة برشلونة على هذا النحو بلعب المباريات على يوهان كرويف فإنه سيسر على نهج نادي

ريال مدريد

الذي انتقل للعب على ملعب التدريب، ألفريدو دي ستيفانو، أثناء عملية تجديد ملعب سانتياجو بيرنابيو وقت جائحة كورونا وحتى الآن.

وكان برشلونة واحدًا من أكثر فرق القارة الأوروبية حصولا على المال من دخل يوم المباريات وقت دخول الجماهير.

تفضيل إدارة برشلونة اللعب على ملعب يوهان كرويف عن ملعب لويس كومبانيوس لسببين: أحدهما أن العشب في الملعب الأولمبي لمدينة برشلونة مختلف عن العشب في ملعب كامب نو؛ ما سيلزم إدارة الفريق بعمل إصلاحات في عشب ملعب لا يملكونه وهي تكلفة كبيرة للنادي الذي يعلني من ضائقة مالية كبيرة.

السبب الآخر هو عدم وصول المترو إلى الملعب وهو ما كان يعاني منه جماهير نادي إسبانيول الذي لعب ناديهم على لويس كومبانيوس من 1997 وحتى 2009.

ملعب يوهان كرويف رغم محدودية مكان المرآب "الجراج" إلا أن خط الترام يصل إليه.

وستعود الجماهير إلى الملاعب الإسبانية بشكل طبيعي بداية من الموسم المقبل بعد اللعب في مدرجات خاوية منذ جائحة كورونا.

ويعد ملعب كامب نو أكبر ملعب في أوروبا من حيث السعة إذ تقترب من 100 ألف متفرج أما ملعب لويس كومبانيوس فيزيد عن 60 ألف في حين أم ملعب يوهان كرويف تبلغ سعته 6 آلاف مشجعا فقط.

أخبار قد تثير إهتمامك:


source: SportMob