logo

بسبب الميركاتو .. تشديد الحراسة حول منزل رئيس مانشستر

Sun 04 October 2020 | 9:08

ميركاتو دون المستوى للفريق قبل ساعات من نهايته

تحدثت أنباء عن تشديد الحراسة حول منزل إد وودوارد، رئيس مانشستر يونايتد، في الساعات المقبلة تخوفاً من تكرر أعمال الشغل كما حدث في الماضي من جماهير الفريق.

وسبق وتعرض منزل وودوارد في مانشستر للاعتداء في يناير الماضي من قبل جماهير غاضبة بسبب عدم تحرك الإدارة في سوق الانتقالات الشتوية لتدعيم الفريق.

صحيفة "ميرور" قالت إن الشرطة منذ الاعتداء الأخير قامت بتشديد الحراسة على منزل وودوارد، وستقوم بزيادة الأمر في الساعات المقبلة التي تشهد ختام سوق الانتقالات.

وحتى الآن لم يدعم يونايتد صفوفه بمعظم الأسماء التي ارتبط بها في الميركاتو، إذ ضم دوني فان دي بيك من أياكس ولكن فشل في مساعيه للتعاقد مع جادون سانشو من بوروسيا دورتموند وأليكس تيليس من بورتو.

وتشير آخر التقارير إلى أن يونايتد قريب من الحصول على توقيع إدينسون كافاني في الساعات المقبلة بعد التوصل لاتفاق مع وكلاء اللاعب.

وانتقد المحللون والجمهور أداء إدارة الفريق في سوق الانتقالات وعدم تدعيمها مراكز الدفاع والهجوم على الأخص في الميركاتو الحالي وسابقه، مما يضعف حظوظ الفريق في المنافسة.

ويلعب مانشستر يونايتد مساء اليوم الأحد أمام توتنهام هوتسبر لحساب البريميرليج، قبل ساعات من انتهاء سوق الانتقالات في إنجلترا رسمياً.


source: SportMob
أخبار ذات صلة