logo

جوارديولا يواصل السقوط بمانشستر سيتي ويتعادل مع ليدز بيلسا العنيد

Sat 03 October 2020 | 18:20

نتيجة مستحقة..

عجز مانشستر سيتي عن الخروج بانتصار من ملعب إيلاند رود، وتعادل مع مضيفه العنيد ليدز يونايتد بهدف لكل فريق، في المباراة التي جمعت بينهما مساء السبت لحساب السبورت موبة الرابعة من الدوري الإنجليزي الممتاز .

سيتي دخل المباراة بضغوطات كبيرة جدًا بعد الهزيمة الساحقة التي تلقاها السبورت موبة الماضية من ليستر سيتي بخماسية لهدفين والتي وضعت ضغوطات ضخمة على كاهل بيب جوارديولا وكتيبته بدت واضحة منذ اللحظات الأولى.

وهيّمن السيتي على مجريات الشوط الأول بصورة كبيرة، ونتيجة لهذا الضغط القوي تمكن رحيم ستيرلينج من إدراك هدف المقدمة في الدقيقة 17 من مراوغة داخل منطقة الجزاء.

هذا الهدف يجعل ستيرلينج هو أكثر اللاعبين تسجيلًا في الدوري الإنجليزي الممتاز منذ بداية الموسم الماضي برصيد 34 هدفًا، ولكن في كل الأحوال، أخذ الدولي الإنجليزي في إضاعة الفرص السهلة طوال ما تبقى من الشوط.

هل يفكر في التجديد ؟ ميسي يبدي إعجابه بأسلوب كومان

وفي الشوط الثاني انقلبت الأمور رأسًا على عقب وتحديدًا منذ لحظة نزول رودريجو مورينو إلى الملعب في الدقيقة 56، فبعد ثلاث دقائق وست ثواني فقط تمكن من إحراز التعديل بخطأ فادح من الحارس إيدرسون في الإمساك بكرة عرضية.

رودريجو هو اللاعب الإسباني الأول الذي يسجل بقميص ليدز يونايتد على صعيد البريميرليج، كما أنه يُعد الهدف رقم 800 الذي يسجله لاعب إسباني في الدوري الإنجليزي بشكل عام.

وكاد ليدز أن يحرز الهدف الثاني في أكثر من مناسبة أبرزها رأسية من رودريجو صدها إيدرسون وارتطمت في العارضة، بينما حاول سيتي هو الآخر الخروج بالثلاث نقاط لكن صمد دفاع أصحاب الديار وتمكنوا في النهاية من اقتناص نقطة غالية.

بهذه النتيجة يرتفع رصيد ليدز يونايتد ويصبح سبع نقاط ويرتقي إلى المركز الخامس بصورة مؤقتة، بينما ارتفع رصيد السيتي إلى النقطة الرابعة في المركز الحادي عشر.


source: SportMob