logo

أخيرًا وبعد 5 شهور من الاعتقال .. رونالدينيو حرًا

Mon 24 August 2020 | 21:52

السماح لرونالدينيو بالعودة إلى البرازيل

أصبح رونالدينيو حرًا أخيرًا بعد 5 أشهر من الاحتجاز في باراجواي على خلفية تزوير جوازات سفر هو وشقيقه للدخول إلى البلاد.

وبعد 5 أشهر من العيش في باراجواي بين السجن والإقامة الجبرية في أحد الفنادق بعد اعتقاله، أصبح رونالدينيو جاوتشو حراً أخيرًا ويمكنه العودة إلى البرازيل.

جاء ذلك بعد أن قبل القاضي الباراجوياني طلب تعليق القضية ضد رونالدينيو وشقيقه ووكيله روبرتو أسيس، لكن مع بعض الشروط القانونية.

ووفقًا لهذه الشروط، فإن رونالدينيو سيضطر لدفع غرامة قدرها 90 ألف دولار، بينما سيتعين على شقيقه دفع 110 ألف دولار بدوره.

وسيتعين عليهما أيضًا تحديد مكان للإقامة في البرازيل والذي سيكون في ريو دي جانيرو حتى يتمكنا من الحضور إلى السلطات القضائية البرازيلية كل 4 أشهر.

وبذلك سيستعيد النجم البرازيلي السابق حريته بعدما وضع رهن الإقامة الجبرية في أحد الفنادق، رغم أن الأمور لم تكن صعبة عليه واستطاع إقامة الحفلات الجنسية وإحضار الفتيات يوميًا.

شاهد.. رونالدينيو يخرج من السجن

يذكر أن رونالدينيو محبوس في باراجواي منذ بداية إبريل الماضي بسبب قضية التزوير التي كشفت بسهولة نظرًا لشهرة النجم البرازيلي.


source: SportMob