logo

بعد نصف نهائي الدوري الأوروبي.. أرقام سلبية لمانشستر يونايتد وإشبيلية يدخل التاريخ

Sun 16 August 2020 | 21:36

مانشستر يونايتد يودع الدوري الأوروبي على يد إشبيلية.. والكثير من الأرقام

لا يمكن أن يلعب إشبيلية في الدوري الأوروبي دون أن يحقق أرقامًا قياسية، ولا يمكن أن يلعب مانشستر يونايتد في السنوات الأخيرة دون أرقام سلبية، هذا ما يبدو.

الحدث هو تأهل إشبيلية إلى المباراة النهائية للدوري الأوروبي على حساب مانشستر يونايتد بعد التغلب عليه بهدفين مقابل هدف واحد في الدور نصف النهائي.

وبذلك يواصل الفريق الأندلسي والأكثر تتويجًا بالبطولة برصيد 5 بطولات رحلته الناجحة نحو التتويج بلقبه السادس تاريخيًا فيها.

ولم تتوقف أرقام إشبيلية عند ذلك الحد، بل أنه تأهل للمباراة النهائية رقم 6 في تاريخه كأكثر المتأهلين للمباراة النهائية في تاريخ البطولة.

وواصل مانشستر يونايتد سجله السلبي أمام الأندية الإسبانية في المسابقات الأوروبية، حيث لم يفز أمامها في أي من ال 9 مباريات الأخيرة بواقع 6 هزائم و3 تعادلات. 

أما إشبيلية فربح مبارياته التي لعبت أمام الإنجليز على ملعب محايد، عددها كان 4، وكانت جميعها في الدوري الأوروبي وليس في دوري أبطال أوروبا أو مسابقة أخرى.

وتلقى الشياطين الحمر هدفين في مباراة إقصائية في الدوري الأوروبي لأول مرة منذ 10 مارس 2016 ضد ليفربول، حين هزم ليلتها بهدفين للا شيء.

وبذلك ينهي مانشستر يونايتد الموسم بلا ألقاب للعام الثالث على التوالي، كأطول سلسلة مواسم صفرية للشياطين الحمر منذ السنوات الأربعة ما بين 1985 و1989.

وتواصلت التسديدات الخائبة لمانشستر يونايتد، حيث سدد 46 تسديدة منهم 21 تسديدة داخل الإطار في مباراتي كوبنهاجن وإشبيلية، وفي النهاية سجل هدفين فقط ومن ركلتي جزاء.  

نشرة سبورت موب اليوم | برونو المتواضع وأتلتيكو يتحرك لتعويض الخيبة

في النهاية جدد إشبيلية جراح مانشستر يونايتد التي قد بدأها بنفسه في 2018 حين أقصاه من دوري أبطال أوروبا وتحديدًا من الدور ثمن النهائي.


source: SportMob