logo

بالأرقام .. أكبر خسارة لبرشلونة منذ 75 عامًا وتراجع الدوري الإسباني أوروبيًا

Fri 14 August 2020 | 21:21

أرقام كارثية..

تكبد برشلونة هزيمة مريرة لن تُمحى من الذاكرة أبدًا على يد بايرن ميونخ بثمانية أهداف لهدفين في ربع نهائي دوري أبطال أوروبا على أرض ملعب دا لوز بالعاصمة البرتغالية لشبونة.

بالطبع، تُعد هذه الهزيمة هي الأكبر في تاريخ برشلونة على صعيد دوري الأبطال، بعد أن كانت هزيمته من ليفربول العام الماضي في نصف النهائي برباعية نظيفة في أنفيلد هي الأسوأ.

الهزيمة الساحقة أعادت برشلونة إلى الخلف 74 عامًا، حيث أنها المرة الأولى التي يُمنى فيها النادي الكتالوني بثمانية أهداف في مباراة واحدة منذ عام 1946 عند الخسارة من إشبيلية 8-0 في كأس الملك.

سدد برشلونة أمام بايرن على مدار 90 دقيقة 7 تسديدات فقط، أي أقل من عدد الأهداف التي هُزت بها شباك مارك أندريه تير شتيجن، رقم يعبر عن مدى البؤس الهجومي لزملاء ليونيل ميسي.

مر 44 عامًا على آخر مرة تلقى فيها برشلونة 5 أهداف في مباراة أوروبية، عندما هُزم أمام ليفسكي صوفيا في مارس 1976 بكأس الاتحاد الأوروبي بنتيجة 5-4.

الرقم الوحيد الإيجابي لبرشلونة اليوم كان لصالح لويس سواريز، فبإحرازه الهدف الثاني للبرسا سجل هدفه الأول في دوري أبطال أوروبا خارج الكامب نو منذ سبتمبر 2015 ضد روما في الأولمبيكو، بعد أن خاض الأوروجواياني 1952 دقيقة و 69 تسديدة دون أن يسجل في ملاعب أخرى.

رقم آخر سلبي هذه المرة لإسبانيا كلها، فهذه النسخة من دوري الأبطال هي النسخة الأولى منذ 13 عامًا التي لا يوجد فريق من الليجا فيها بالدور نصف النهائي.

الجدير بالذكر أن بايرن ميونخ سيلتقي مع الفائز من ليون ومانشستر سيتي، بينما سيكون نصف النهائي الآخر بين باريس سان جيرمان ولايبزيج.


source: SportMob