logo

العين "المنقوص" يفرض تعادلًا سلبيًا مثيرًا على الجزيرة

Fri 01 November 2019 | 18:50

نجح العين في الخروج بأقل الخسائر من مواجهة الجزيرة في دوري الخليج العربي، إذ خرج بنقطة التعادل السلبي رغم أنه لعب منقوصًا من مدافعه محمد شاكر منذ الدق

سيطر التعادل السلبي على قمة السبورت موبة السادسة من دوري الخليج العربي بين العين وضيفه الجزيرة على استاد هزاع بن زايد، ورغم خلوه من الأهداف إلا أن اللقاء جاء جميلًا ومثيرًا بين الطرفين وسط حضور جماهيري كبير.

وكانت المباراة هي الأولى لنجم الجزيرة "عمر عبد الرحمن عمري" ضد فريقه السابق "العين"، وقد استقبل بحفاوة بالغة من جماهير استاد هزاع بن زايد، ولعب لاعب الهلال السابق مباراة ممتازة أزعج بها كثيرًا وسط ودفاع الزعيم.

وانطلق الشوط الأول بقوة وندية واضحة بين الطرفين، لكن السيناريو اختلف تمامًا عند الدقيقة الـ13 والتي شهدت طرد محمد شاكر مدافع العين بقرار الحكم بعد العودة والنقاش مع حكام الفيديو.

وجاء القرار بعد عرقلة شاكر لمهاجم الجزيرة علي مبخوت الذي انطلق نحو المرمى بعد تبادل جميل للكرة بينه وبين عموري، لكن مدافع العين أعاقه وقد رأى الحكم أنه كان المدافع الأخير وقد منع هدفًا مؤكدًا.

الجزيرة امتلك زمام المباراة عقب الطرد، إذ استحوذ على الكرة تمامًا فيما عاد العين لنصف ملعبه ليُنظم دفاعه ويُحاول المباغتة بالهجمات المرتدة.

ورغم سيطرة الجزيرة الكاملة على الملعب، إلا أنه لم يخلق سوى عدد قليل جدًا من المحاولات الهجومية الجدية والخطيرة على مرمى خالد عيسى، أبرزها كان لعبد الله رمضان لكن سعيد جمعة أبعد تسديدته المتجهة للمرمى في اللحظة الأخيرة، وفرصة أخرى عبر عموري لكن عيسى تصدى لتسديدته بامتياز.

وقد حرمت العارضة بندر الأحبابي من التقدم للعين بعدما تصدت لتسديدته الممتازة من كرة ثابتة بعد حالة الطرد بدقائق قليلة.

لم يختلف شكل الملعب في الشوط الثاني، إذ واصل الجزيرة استحواذه مع محاولة الوصول لمرمى العين بقيادة عموري وزايد العامري وعلي مبخوت، ومن ثم بمشاركة البديلين مراد باتنا وخلفان مبارك، لكن التنظيم الدفاعي والأداء التكتيكي الممتاز من جانب العين وأد كل تلك المحاولات في بدايتها.

وكانت أخطر فرص الجزيرة محاولة علي مبخوت وتسديدة ميلوس كوسانوفيتش الممتازة من كرة ثابتة، لكن التسديدتين مرتا لخارج المرمى.

ورغم التزام العين جل المباراة بالأداء الدفاعي، إلا أنه تقدم بقوة في الدقائق الأخيرة وضغط هجوميًا على منافسه، وكاد أن يصل للهدف المنشود بواسطة كايو كانديو ثم شيوتاني لكن علي خصيف تصدى للمحاولتين بامتياز.

وحملت الدقائق الأخيرة فرصة ثمينة للجزيرة وتحديدًا لعلي مبخوت لكنه أهدرها بتسديده الكرة خارج المرمى بعد تمريرة حاسمة جيدة من خلفان مبارك لينتهي اللقاء بالتعادل السلبي.

التعادل لم يخدم مصالح الطرفين بقدر منافسيهم خاصة الشارقة وشباب الأهلي، إذ ارتفع رصيد العين إلى 13 نقطة في المركز الثاني، فيما تواجد الجزيرة رابعًا بـ11 نقطة.


source: SportMob