logo

عقوبات صارمة على بلغاريا بعد واقعة العنصرية ضد المنتخب الإنجليزي

Tue 29 October 2019 | 15:32

غرامة مالية بالإضافة لعقوبة أخرى ضد الجماهير

أعلن الإتحاد الأوروبي لكرة القدم، اليوم الثلاثاء، عن عقوبات رادعة على المنتخب البلغاري، بعد واقعة العنصرية الأخيرة خلال مواجهته مع نظيره الإنجليزي.

المباراة التي انتهت بهزيمة بلغاريا 6/0 في تصفيات يورو 2020، تم إيقافها مرتين من الحكم إيفان بيبيك، بسبب الهتافات العنصرية لجماهير أصحاب الأرض ضد الخصم..

واستهدف الهجوم العنصري العديد من نجوم منتخب إنجلترا، وبالتحديد ماركوس راشفورد مهاجم مانشستر يونايتد بالإضافة لرحيم سترلينج جناح مانشستر سيتي.

وهو ما دفع الاتحاد الأوروبي "يويفا"، لتوقيع غرامة مالية على الإتحاد البلغاري قيمتها 75 ألف يورو.

وقرر أيضاً خوض المنتخب البلغاري المواجهتين الدوليتين القادمتين على ملعبه بدون جمهور، وسيتم تعليق المباراة الثانية خلال فترة اختبار لمدة عامين اعتبارًا من تاريخ هذا القرار ، بسبب السلوك العنصري للمؤيدين.

وألزم الإتحاد منتخب بلغاريا على لعب مباراتين على ملعبه، مع رفع لافتة "لا للعنصرية" بوجود شعار اليويفا عليها.

يذكر أن بلغاريا تحتل المركز الأخير بمجموعتها في تصفيات اليورو، بينما تقترب إنجلترا من التأهل في الصدارة بـ15 نقطة.

 


source: SportMob