logo

توريس: فترتي مع ليفربول الأفضل في مسيرتي وسأظل مشجعاً لهم للأبد

Tue 29 October 2019 | 12:07

لاعب ليفربول الأسبق يتحدث عن علاقته مع الريدز وفترته داخل جدران الفريق

يعتقد فيرناندو توريس لاعب ليفربول الأسبق، أن الفترة التي قضاها في صفوف الريدز هي الأفضل في مسيرته مشدداً على أنه سيظل دائماً من مشجعي الفريق.

وقام اللاعب الإسباني بزيارة مقر فريقه القديم اليوم، وأجرى الموقع الرسمي للنادي حواراً معه سننقله لكم.

قال توريس في بداية حديثه: "من الجيد العودة إلى ليفربول، كل مرة أشاهد فيها ملعب أنفيلد تنتابني العديد من المشاعر الجيدة لديّ الكثير من الذكريات الرائعة هنا".

وواصل: "هناك الكثير من التغييرات داخل النادي وفي الملعب، ولكني أشعر بالشعور ذاته أنا أشجع ليفربول في أي مكان أتواجد فيه".

وأكمل: "فترتي مع ليفربول كانت رائعة، كنت في قمة تألقي كلاعب أحببت العمل مع زملائي في الفريق وعلى رأسهم ستيفن جيرارد، ذكرياتي في هذا النادي ستسمر للأبد أتذكر كل التفاصيل حتى لو مر عليها 12 عاماً".

وانضم توريس إلى ليفربول في 2007 قادماً من أتلتيكو مدريد الإسباني، ليلعب مع الفريق 142 مباراة سجل خلالها 81 هدفاً.

وعن سر علاقته بالجماهير قال: "في أتلتيكو مدريد الوضع كان مشابه لليفربول، وفي اعتقادي أن أكثر ما يعجب الجماهير هو العمل الجاد وهذا ما قمت به من يومي الأول في ليفربول الجمهور يقدر العمل الشاق".

وأردف: "ولكن من الأشياء التي تحزنني هي طريقة رحيلي، أنا فخور لأنني سأكون مشجعاً لليفربول إلى الأبد، لا يهم ما حدث ولكن سيظل النادي وجماهيره في قلبي".

وأتم تصريحاته قائلاً: "الفريق حالياً مذهل منذ تولي كلوب المسؤولية، الأمور أصبحت أفضل النادي تعاقد مع لاعبين رائعين، يجب أن تكون الجماهير فخورة بما يقدمه الفريق".

 


source: SportMob