logo

رئيس النصر يفتح النار على قصي الفواز ويُطالبه بالاستقالة

Tue 29 January 2019 | 13:38

قصي الفواز رئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم

فتح سعود آل سويلم رئيس مجلس إدارة نادي النصر، النار على قصي الفواز رئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم.

وطالب سويلم رئيس الاتحاد السعودي بتقديم استقالته من رئاسة اتحاد القدم، ووصفه بالإداري الفاشل، مشددًا على أن النادي لا يثق في الاتحاد الذي يديره الفواز، ولا في قرارات لجنة الانضباط.

رئيس النصر غرد عبر تويتر : مبروك لجماهير النصر هذا الانتصار، الذي أتى رغم الأخطاء التحكيمية الفاضحة، وقد قدمنا على إثرها احتجاجًا، ولكن.. ليس لدينا أي ثقة في اتحاد يقوده قصي الفواز، ليس لدينا ثقة في لجنة الانضباط، والتي قد تكون صورية مثل لجنة المسابقات.

وأضاف رئيس العالمي: العبث الحقيقي الذي يقوده قصي الفواز اليوم، باتحاده الإداري الضعيف وتخبطاته العملية العديدة لا تدل على أن من يدير الاتحاد إلا رجل فاشل إدارياً وعملياً والشواهد كثيرة.

واستشهد آل سويلم برحيل رئيس لجنة الحكام السابق قائلاً : تم إعفاء مارك كلاتنبيرغ منذ عدة أشهر ولكن لم يستطيع الاتحاد السعودي توفير بديل بسبب الفشل، بل المصيبة أنه تم تكليفه بمهام أخرى، ويخرج رئيس الاتحاد بتصريح هزيل بأن إيجاد بديل يتطلب الجهد والعلاقات.

الهجوم تواصل مغرداً : إعفاء رئيس لجنة الانضباط اليوم ليس إلا محاولة لتغطية الفشل، هل هو من يصدر القرارات ولجنته أم الأخ قصي على غرار فضيحة لجنة المسابقات؟! شاهدنا تصاريح متشابهة صدرت عليها عقوبات وأخرى لم تصدر؟ من يترجم له؟ ومن يزوده بذلك؟ ماذا قدم قصي الفواز لاتحاد الكرة؟ غير الفشل في إدارة الدوري؟ والفشل في إدارة المنتخب؟ والفشل في إدارة الاتحاد؟ ونجح في تحقيق كل خطوات الفشل.

رئيس النصر أنهى تغريداته : أتمنى من أخي قصي الفواز أن يملك الجرأة في تقديم استقالته، فهي الحسنة الوحيدة التي قد تكون له في الجانب الرياضي، فقد أظهرت من يعمل تحت مظلتك بأنه مجرد تكملة عدد وما يحزن أن البعض له تاريخ عريق وسيتلطخ بالفشل بسبب قيادتك.


source: SportMob

DISCLAIMER! Sportmob does not claim ownership of any of the pictures posted on this website. Again, we do not host pictures or videos ourselves. Our authors merely link to the rightful owner. Lastly, Sportmob have carefully considered and reviewed all of its content. Despite that, it is possible that some information might be out-dated or incomplete.