logo

برشلونة بأقل مجهود يتفوق على بلد الوليد ويطارد ريال مدريد

Sat 11 July 2020 | 19:26

تفاصيل لقاء برشلونة وبلد الوليد

انتصر

برشلونة

بهدف نظيف على

ريال بلد الوليد

في لقاء السبورت موبة 36 من

الدوري الإسباني

ليستمر في المنافسة على لقب الليجا.

برشلونة بدأ المباراة بصورة قوية في ظل سيطرة واضحة على المباراة مع استرجاع سريع للكرة لحرمان ريال بلد الوليد من المرتدات.

برشلونة كاد أن يسجل في الدقيقة الخامسة  بعد تمريرة

لسيميدو

مررها الظهير للخلف ليسددها

ريكي بوتش

بقدمه اليسرى في يد الحارس.

وفي الدقيقة 15 مرر

ميسي

كرة ذكية إلى فيدال ليسددها مباشرة في المرمى ويفتتح التسجيل لصالح النادي الكتالوني.

ميسي بصناعة لهذا الهدف عادل سجل

تشافي هيرنانديز

الأفضل في الدوري الإسباني موسم 2008-2009 بواقع 20 هدفًا، لينضم لقائمة من النجوم التي صنعت 20 هدفًا أو أكثر في الموسم.

بعد الهدف، كاد أنطوان

جريزمان

أن يسجل هدفًا آخر بعد تمريرة عرضية من نيلسون سيميدو لتعامل معها بصورة سيئة، ثم حاول سيميدو هذه المرة ولكن في يد الحارس ماسيب.

وكاد ريكي بوتش أن يسجل هدف آخر بعد كرة من ميسي لكنّه سددها قوية وحولها الحارس إلى ضربة ركنية.

أما الكرة الخطيرة الوحيدة في الشوط الأول من جانب بلد الوليد فجاءت في الدقيقة 40 عن طريق كيكي بيريز لكن اللاعب تعثر وترك الكرة في يد

تيرشتيجن

.

وكاد ميسي أن يسجل من تسديدة في الدقائق الأخيرة من الشوط الأول ولكن المدافع حولها إلى ضربة ركنية، ومن مخالفة فكر ليو في تسديدها مباشرة لكن جاءت فوق الحارس.

الشوط الثاني شهد خطورة أكبر من جانب أصحاب الأرض وسددوا مرتين على المرمى منها كرة خطيرة في الدقيقة 60 تصدى لها تيرشتجين ببراعة.

وحاول ميسي إضافة الثاني من ركلة حرة لكن حولها ماسيب إلى ضربة ركنية لكن البلوجرانا لم يستفد منها.

المباراة استمرت بتمركز دفاعي من جانب برشلونة مع الاعتماد على المرتدات إلا انّها لم تكن خطيرة بما يكفي بينما بلد الوليد قرر استخدام الأطراف لإرسال العرضيات.

وشكلت العرضيات خطورة كبيرة على مرمى برشلونة إلا أنّ الدفاع كان موجودًا لإنقاذ الموقف.

بلد الوليد ظهر بشكل خطير في الدقائق الأخيرة وكاد ساندرو أن يسجل هدف التعادل لكن تيرشتيجن كان حاضرًا.

الفوز جعل برشلونة يقلص الفارق إلى نقطة واحدة فقط بوصوله إلى النقطة 79 نقطة بينما

ريال مدريد

لديه لقاء مع

غرناطة

يوم الإثنين المقبل.

إقرأ أكثر: 


source: SportMob