logo

تقنية الفيديو أم الصور؟ فضيحة طرد فاتي أمام إسبانيول

Thu 09 July 2020 | 16:01

مؤامرة؟

لقطة جدلية للغاية أظهرت الحكم خوسيه لويس مونويرا مونتيرو وهو لا يكترث كثيرًا بتقنية الفيديو لاتخاذ قراره بطرد إنسو فاتي خلال مباراة برشلونة وإسبانيول.

وكان مونتيرو قد منح فاتي البطاقة الحمراء المباشرة بعد تدخل عنيف منه على أحد لاعبي إسبانيول، مع تقييم جمهور البرسا أن الكرة لم تكن تستحق سوى البطاقة الصفراء فقط.

برشلونة انتصر في الديربي على إسبانيول بهدف نظيف وواصل بذلك مطاردته للمتصدر ريال مدريد، بينما كانت الهزيمة كافية لإعلان هبوط النادي الكتالوني الآخر إلى الدرجة الثانية.

وبحسب لقطة في  برنامج "El Golazo de Gol" فإن الحكم الأندلسي ارتكب خطأ بعدم متابعة اللقطة كاملة عبر شاشة الفار، ما كان سببًا في قرار الطرد السريع.

وبالنسبة للبرنامج فإن تسرع مونتيرو جعله لا يتمكن من التقييم الصحيح للكرة واستيضاح أن فاتي حاول جهده ألا يلمس لاعب إسبانيول بل وأنه لعب الكرة في البداية قبل الارتطام.

الحكم ذهب إلى شاشة الفار واكتفى بالصورة الثابتة للارتطام بين اللاعبين واتخذ على أساسها قراره، وكان من المفترض عليه أن يتابع اللقطة من البداية لإدراك أن الخطأ غير متعمد ولا يستحق الطرد.

الحالة جدلية إلى حد كبير، فبعض الخبراء يقولون أن قرار مونتيرو صحيح والبعض الآخر يرون أن البطاقة الصفراء كانت كافية، ويبقى أن الحكم كان بمقدوره اتخاذ قرار أوضح وأشمل إن تابع اللقطة كاملة ولم يكتفِ بلحظة الارتطام.

وأثارت صحف كتالونيا هذا الأمر واعتبرت أن الحكم قد "احتقر" العناصر التي تؤدي إلى محاكمة عادلة، خصوصًا وأنه تابع لقطة طرد لاعب إسبانيول بول لوزانو أكثر من مرة وبصورة كاملة قبل اتخاذ قراره.

يبقى السؤال، هل تعمد الحكم حقًا طرد فاتي أم أن قراره كان صحيحًا بغض النظر عن عدم اعتماده على الفار بالصورة المثالية؟


source: SportMob

DISCLAIMER! Sportmob does not claim ownership of any of the pictures posted on this website. Again, we do not host pictures or videos ourselves. Our authors merely link to the rightful owner. Lastly, Sportmob have carefully considered and reviewed all of its content. Despite that, it is possible that some information might be out-dated or incomplete.