logo

فيروس كوفيد-19 يغيّب احد أبرز أساطير كرة القدم في العراق

Sun 21 June 2020 | 6:39

وفاة الكابتن أحمد راضي قبل ساعات في العاصمة العراقية بغداد

فجع الوسط الرياضي العراقي اليوم 21 يونيو- حزيران الجاري، بخبر وفاة  اللاعب الدولي السابق

أحمد راضي

، والبرلماني السابق، في

مستشفى النعمان

،  بسبب مضاعفات أثر إصابته بفيروس

كورونا المستجد

.

دخل الكابتن احمد راضي في

16 من شهر يونيو- حزيران

الجاري بعد تأكد إصابته بفيروس كورونا، وغادر المستشفى الخميس الماضي 18 يونيو الجاري، إلا ان حالته تدهورت بعد خروجه من المستشفى بعد ساعات، فعاد مرة أخرى للمستشفى بعد قرار الطبيب المشرف على علاجه.

وكان من المقرر نقل الكابتن احمد راضي الى العاصمة الاردنية

عمان

فجر اليوم الاحد، إلا ان حالته الصحية تدهورت وتوفي في صباح هذا اليوم في مستشفى النعمان.

يعدّ الكابتن احمد راضي أحد نجوم

الفترة الذهبية

في الكرة العراقية في الثمانينات والتسعينات في القرن الماضي، حيث شارك مع

المنتخب الوطني العراقي

في 121 مباراة دولية، بين الفترة المحصورة من عام 1982 و 1997، وسجل

62 هدفا

دوليا، فاز مع المنتخب العراقي

بكأس الخليج

عام 1988، وحصل على لقب

هدّاف البطولة

، وساهم في تأهل منتخب بلاده

لمونديال المكسيك

1986، واختير عام 1988

كأفضل لاعب

في آسيا.

 


source: SportMob