logo

هالاند يقود دورتموند لضمان وصافة الدوري الألماني وبريمن يضع قدمًا في الدرجة الثانية

Sat 20 June 2020 | 15:26

سبورت موبة حاسمة ومهمة..

انطلقت مساء السبت السبورت موبة الثالثة والثلاثين وقبل الأخيرة من منافسات الدوري الألماني، والتي شهدت إثارة منقطعة النظير في صراع تحديد الهابطين والمراكز الأوروبية، وكذلك بقمة الأسبوع بين بوروسيا دورتموند ولايبزيج.

البداية من ريد بول آرينا، حيث تمكن دورتموند من ضمان تحقيق المركز الثاني بعد الانتصار خارج الديار على مضيفه لايبزيج بهدفين نظيفين من توقيع إرلينج هالاند في الدقيقة 30 من عمر الشوط الأول والدقيقة 93.

بهذا يرتفع رصيد دورتموند ليصبح 69 نقطة بفارق 6 نقاط عن كتيبة يوليان ناجلسمان صاحبة المركز الثالث برصيد 63 نقطة، وبالتبعية يضمن أسود الفيستيفاليا استمرارهم في وصافة البوندسليجا للعام الثاني على التوالي.

أما المتصدر بايرن ميونخ ورغم حسمه البطولة من السبورت موبة الماضية ومشاركته بأغلب الشباب اليوم أمام فرايبورج، لكنه خرج بانتصار مقنع على فريق الجنوب بثلاثة أهداف لهدف، في المباراة التي أقيمت على ملعب أليانز آرينا.

جوشوا كيميش كان من افتتح التسجيل في الدقيقة 15، قبل أن يُعزز روبرت ليفاندوفسكي التقدم بهدف ثانٍ في الدقيقة 24، ثم يُقلص لوكاس هولر النتيجة بهدف للضيوف في الدقيقة 30، لكن عاد ليفا وأنهى المباراة بهدف ثالث في الدقيقة37.

الفوز رفع رصيد كتيبة هانزي فليك ليصبح 79 نقطة، بينما تجمد رصيد كتيبة كريستيان شترايش عند النقطة 45 في المركز الثامن ويخسر بذلك رسميًا فرصة التواجد في الدوري الأوروبي الموسم المقبل بعد فوز هوفينهايم على يونيون برلين برباعية نظيفة ووصوله للنقطة 49 بالمركز السابع.

ويبدو أن البوندسليجا في طريقها لخسارة أحد العمالقة التاريخيين مجددًا، حيث مُني فيردر بريمن بهزيمة من ماينتس بثلاثية لهدف، جعلت الأخير يضمن عدم الهبوط بينما وضعت نادي الشمال في وضع صعب جدًا.

بريمن بات يحتل المركز قبل الأخير برصيد 28 نقطة، بينما وصل ماينتس للنقطة 37، ومن أجل أن يبقى عملاق الشمال في الدوري الموسم المقبل فهو في حاجة إلى الفوز في المباراة الأخيرة على كولن مقابل خسارة فورتونا دوسلدورف من يونيون برلين.

دوسلدورف بدوره تعادل إيجابيًا مع أوجسبورج بهدف لكل فريق، ليصل إلى النقطة الثلاثين في المركز 16، حال فوزه في السبورت موبة المقبلة أو هزيمته هو وبريمن في آن واحد،يضمن لعب ملحق الصعود والهبوط أمام ثالث الدرجة الثانية.

وأخيرًا، اشتعل سباق المنافسة على المركز الرابع بين بوروسيا مونشنجلادباخ وباير ليفركوزن، بعد فوز الأول على بادربورن الهابط بثلاثة أهداف لهدف، وخسارة الثاني على يد هيرتا برلين بهدفين نظيفين.

هكذا انتزعت كتيبة ماركو روز المركز الرابع وبات لديها 62 نقطة في مقابل تجمد رصيد ليفركوزن عند النقطة 60، اقترب جلادباخ مبدئيًا من الأبطال الموسم المقبل شريطة فوزه في السبورت موبة الأخيرة بأي نتيجة على هيرتا برلين. 


source: SportMob