logo

أرتيتا يُبشِّر جماهير آرسنال: مباراة مانشستر سيتي قد تكون الأخيرة لديفيد لويز

Thu 18 June 2020 | 20:54

رغم ذلك فلا يزال يؤمن به..

زاد ميكيل أرتيتا، المدير الفني لآرسنال، من الغموض حول مدافعه ديفيد لويز، عندما أكد على أن مباراة مانشستر سيتي الماضية قد تكون آخر مباراة له بقميص الجانرز، وتمنى في الوقت نفسه أن يستمر على الأقل لنهاية هذا الموسم.

وينتهي عقد الدولي البرازيلي في ملعب الإمارات بحلول يوم 30 يونيو، وحتى الآن لم تصل الإدارة لاتفاق معه على تمديد عقده لنهاية الموسم أو لمدة أطول، وتشير أغلب التقارير إلى أنه وعلى الأرجح سيرحل في تجربة خارج البريميرليج.

لويز قام بكارثتين في مباراة السيتي الأخيرة، فبعد حلوله بديلًا في الدقيقة 20 لإصابة بابلو ماري، أهدى أصحاب الأرض الهدف الأول من خطأ في ترويض الكرة، ثم ارتكب خطأ ساذجًا تسبب في حصوله على بطاقة حمراء وركلة جزاء حُسمت بها المباراة بهدف ثانٍ لكتيبة جوارديولا.

رغم كل ما قام به، لكن أرتيتا خرج للإعلام مدافعًا عنه، والآن يُبدي بوضوح آماله في أن يبقى معه لفترة أطول بيد أن فيروس كورونا والأزمة الاقتصادية قد يقفا حائلًا أمام تحقيق رغبة المدرب الإسباني.

أرتيتا أجاب على أسئلة الصحافة حول ما إذا كانت مباراة السيتي قد تكون الأخيرة لديفيد لويز بقوله "لا أعرف. لا يمكننا نسيان الوضع المالي، الطريقة التي ضرب بها كورونا كل الأندية اقتصاديًا بشكلٍ عام سيكون لها تأثير".

كما أضاف "ما يفعله النادي في الوقت الحالي هو تقييم الوضع ومحاولة توضيح الكثير من الشكوك التي لدينا حول المستقبل، علينا أن نتخذ قرارات كبيرة وضغط الوقت يجعل من الصعب أن نجد احتياجاتنا".

واستطرد "نحن نبذل قصارى جهدنا وكذلك النادي، الأمر صعب في بعض الأحيان لأنه يضع اللاعب أو ضروراتنا الرياضية في موقف صعب، ولكن كما قلت من قبل، علينا التكيف مع الوضع الراهن".

"لذلك أردت حماية ديفيد بالأمس، لهذا السبب لم أبدأ به المباراة، لكنها كانت مباراة مضحكة وبعد 20 دقيقة وجب علينا إقحامه، لقد كان حوله الكثير من الشكوك وعدم اليقين في الفترة الماضية."

واختتم عن لويز "إنه شخص متفتح للغاية، كما أنه قائد وكنت متأكد من أنه سيتحدث بعد المباراة أمام الجميع. كان كلامه مبشرًا للغاية، هذا ما أقدره وأحبه عنه، يجب أن نكون منصفين معه. أنا شخصيًا سوف أدافع عنه بكل ما أملك لأنني أؤمن به، لقد أظهر لي الكثير من الأشياء ومسيرته تتحدث عن نفسها".

وتطرق أرتيتا للحديث عن مسعود أوزيل، واعتبره في حاجة إلى بذل المزيد لكسب مكانة أساسية في الفريق الفترة المقبلة، حيث قال "في اللحظة التي أرى أنه مستعد مرة أخرى للقيام بذلك، سأعامله مثل أي شخص آخر".

"أعتقد أنني كنت أكثر من عادل معه، وأعتقد أنه استجاب في العديد من المباريات بالطريقة التي أريدها، هذا هو الأمر برمته."

وأتم "في بعض الأحيان يحتاج اللاعبون إلى مزيد من القليل من الوقت، لقد كان تحضيرًا صعبًا بعد شهرين من التوقف، أنا أول من يريد مسعود في أفضل حالاته، سأضعه في أرض الملعب عندما أعتقد أنه يبذل قصارى جهده".

"محادثاتنا ستبقى بيني وبينه فقط، ما أستطيع أن أقوله أن محادثة صادقة وواضحة جدًا جمعتنا، لقد كان جيد جدًا معي ولم توجد أي مشكلة على الإطلاق."

الجدير بالذكر أن أوزيل كان خارج حسابات إيمري تمامًا في بداية الموسم، لكن بعد رحيل المدرب الإسباني تبدل الوضع تمامًا، إذ كان الدولي الألماني من الدعائم الأساسية لأرتيتا حتى توقف النشاط بسبب فيروس كورونا.


source: SportMob
أخبار ذات صلة