logo

الخطيب يكشف كواليس اجتماعات الأندية: اختلفت وجهات النظر وبقيت الروح الرياضية

Thu 18 June 2020 | 19:01

رئيس الأهلي يشيد بجهود اللجنة الخماسية

كشف محمود الخطيب؛ رئيس النادي الأهلي المصري، عن الكواليس التي دارت خلال اجتماعات اللجنة الخماسية المسيرة لشؤون اتحاد الكرة المصري برئاسة عمرو الجنايني، مؤكدًا أن تم التطرق بها لعدة مواضيع بخلاف عودة الدوري المصري الممتاز.

اللجنة الخماسية عقدت على مدار اليومين الماضيين عدة اجتماعات مع رؤساء أندية الدوري الممتاز، في ظل قرار وزارة الرياضة بعودة النشاط الرياضي في مصر.

وزارة الرياضة منحت الأندية تصريحًا بعودة التدريبات في المقرات بداية من 20 من يونيو الجاري، على أن تعود المباريات بداية من 25 يوليو المقبل.

فيديو | رسائل الخطيب للجهاز الفني للأهلي قبل عودة النشاط

وقال الخطيب، خلال تصريحات نقلها الموقع الرسمي للقلعة الحمراء: "أود أن أوجه التحية إلى اللجنة الخماسية على الجهود الكبيرة التي تبذلها خلال هذه الفترة لتنفيذ قرار الدولة باستئناف بطولة الدوري والعمل على استكمال كل المسابقات المحلية بعد توقف طويل بسبب جائحة كورونا، فالدولة قامت بدراسة الأمر من كافة جوانبه في الاتجاهين؛ الأول وهو الحفاظ على كل عناصر اللعبة وسلامتهم، والثاني يتمثل في استئناف مسابقة الدوري في وجود إجراءات احترازية ووقائية كاملة وملزمة للجميع، وذلك لتخطي الأزمة ودفع عجلة الحياة مثلما حدث في بلدان العالم، وهو أمر تستحق عليه الدولة الشكر والمساندة لاسيما وأنه لا أحد يعرف موعد نهاية هذا الوباء إلا الله سبحانه وتعالى".

وأضاف: "اللجنة الخماسية أدارت الملف باحترافية شديدة واهتمام بالغ، وقامت بدراسة كل العقبات ووضعت السيناريو الأمثل والذي يتماشى مع توجهات الدولة بحثاً عن مصلحة المواطنين والمؤسسات الرياضية، وخلال مشاركتي في اجتماعات اللجنة الخماسية مع الأندية مؤخرًا لمست العديد من الإيجابيات التي لا يجب إغفالها، ومنها استيعاب اللجنة لكل وجهات النظر المطروحة من ممثلي الأندية حول كيفية استئناف بطولة الدوري وتطبيق الإجراءات الاحترازية، وكانت ردود الجنايني وأعضاء لجنته مقنعة، خاصةً وأنهم أخذوا على عاتقهم إزالة العراقيل التي تحدث عنها البعض من السادة ممثلي الأندية، ودارت المناقشات في أجواء ودية تهدف للمصلحة العامة".

رئيس القلعة الحمراء تابع: " أكثر الطرق لحل أي مشكلة هو مواجهتها هكذا فعلت الدولة، وهكذا تعمل اللجنة الخماسية ومعها الأندية، كما أن أكثر من 95% من العالم أيقن ذلك ووضع الضمانات الكافية لسلامة كل العناصر وعودة الحياة للملاعب والمؤسسات الرياضية، لأنه كما قال في السابق لا يملك احد اجابة قاطعة متى ينتهي هذا الوباء، ومصر دولة كبيرة ولها قيمتها وتملك من القيادات والإمكانات ما يؤهلها لتجاوز كل هذا والسير في الاتجاه الذي يخدم مصلحة المواطنين ويحافظ على سلامتهم في كل المجالات".

واستطرد: " استئناف الدوري لم يكن هو الموضوع الوحيد الذي طرحته اللجنة الخماسية في اجتماعاتها مع الأندية، بل كان هناك ملف رابطة أندية المحترفين والذي يرغب الجنايني وزملائه في إنشائها وتفعيل دورها مع بداية الموسم الجديد مثلما يحدث في دول العالم المتقدمة كرويًا وتم طرح تصور إيجابي في هذا الشأن لإعادة الأمور إلى نصابها وبالشكل الذي يساهم في الاحترافية الكاملة للمنظومة الكروية وحفظ الحقوق للجميع.. أيضًا تم مناقشة تطوير لائحة النظام الأساسي للاتحاد وهو أمر غاية في الأهمية. وهناك بنود عديدة تعمل اللجنة الخماسية على تطويرها وإضافتها بما يساهم في النهوض باللعبة على الصعيدين الفني والإداري".

واختتم: "الروح الرياضية سادت بالاجتماعات حتى وإن اختلفت بعض وجهات النظر، لكن تبقى المصلحة العليا هي التي حكمت القرار، ونتمنى أن تستكمل اللجنة مسيرتها على هذا النحو لأنه يقع على عاتقها مسئوليات كبيرة، وعلى الأندية أن تساعد وتساند اللجنة الخماسية وتدعم توجهات الدولة وكذا الجهود التي بذلها الدكتور مصطفي مدبولي رئيس مجلس الوزراء والدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة والذي لا ينكر أحد دوره الواضح في استئناف بطولة الدوري واهتمامه بهذا الملف مع اتحاد الكرة، ووضع التصور الايجابي الذي يخدم كل اللعبات الرياضية واستكمال المسابقات في وجود إجراءات احترازية ووقائية تحفظ سلامة كل العناصر".

يذكر أن الأهلي يتصدر جدول ترتيب الدوري برصيد 49 نقطة متفوقًا بفارق 16 نقطة عن أقرب منافسيه.

 


source: SportMob