logo

متى يعود ريال مدريد للعب على سانتياجو برنابيو؟

Thu 18 June 2020 | 16:53

لا يبدو أنه في وقتٍ قريب..

سيُكمل ريال مدريد مبارياته المتبقية لهذا الموسم على أرضه من خلال ملعب ألفريدو دي ستيفانو، لخضوع ملعب سانتياجو برنابيو لبعض الإصلاحات، ليبقى السؤال، متى يعود النادي الملكي لدياره مجددًا؟.

استغلت إدارة فلورنتينو بيريز فترة توقف النشاط التي دامت لمدة 3 أشهر منذ مارس الماضي من أجل العمل على تركيب أرضية إضافية قابلة للسحب متوافقة مع الأسطح الأخرى ما من شأنه زيادة الإيرادات من الملعب من خلال استقباله للحفلات دون التأثير على العشب الكروي.

وبناء على ذلك، ظهر ريال مدريد في أولى مبارياته بعد العودة أمام إيبار في ألفريدو دي ستيفانو، الذي يتسع لستة آلاف مشجع فقط، غير أن المباريات تقام بدون جماهير بسبب كورونا، ما هوّن قليلًا من صدمة الابتعاد عن الملعب التاريخي للنادي الأبيض.

بعض الاقتراحات من الجماهير ذهبت إلى إمكانية خوض كتيبة زيدان مبارياتها على ملعب الجار اللدود أتلتيكو مدريد، ملعب واندا ميتروبوليتانو، كما أعربت إدارة الأتليتي عن ترحيبها بذلك إن أراد الريال.

في نهاية المطاف كان قرار بيريز وإدارته الاستمرار على ملعب ألفريدو دي ستيفانو، الذي سيستضيف مباراة جديدة مساء الخميس عندما يلتقي الريال مع فالنسيا، الخصم الذي دائمًا ما يُرهق كبار الليجا.

وبحسب تقارير من صحيفة "آس" فإن الموعد المحدد للانتهاء من العمل في سانتياجو برنابيو هو مع بداية الموسم المقبل في 12 سبتمبر، لكن ثمة توقعات بأنه من الوارد أن تطول هذه المدة إلى بدايات أكتوبر.

أحد الاقتراحات المطروحة على طاولة الإدارة أنه وفي حالة تأخر تجهيز الملعب قبل بداية الموسم الجديد، فليتقدم النادي بطلب لرابطة الدوري الإسباني لخوض مبارياته الأولى كلها خارج الديار بدلًا من اللعب في ألفريدو دي ستيفانو.

الأمر يبدو منطقيًا، فأغلب الظن أن الموسم الجديد سيُلعب بحضور جماهيري مع الالتزام بالتباعد الاجتماعي، وحينها لن يكون ألفريدو دي ستيفانو وجهة مثالية، أما إذا استمر الغياب الجماهيري، فوقتها قد يُدحض اقتراح لعب المباريات الأولى في ملاعب الخصوم.

الجدير بالذكر أن ريال مدريد يحتل المركز الثاني في جدول ترتيب الليجا بفارق 5 نقاط مؤقتًا عن برشلونة، بينما سيخوض إياب دور الـ16 من دوري أبطال أوروبا في إنجلترا أمام مانشستر سيتي في أغسطس المقبل.

 


source: SportMob