logo

بالصور | تقرير يوناني يكشف واقعة تحرش جديدة بطلها عمرو وردة

Wed 17 June 2020 | 16:13

المحترف المصري يورط نفسه بين الحين والآخر!

لا تزال حلقات مسلسل أزمات تحرش عمرو وردة؛ المحترف المصري في صفوف باوك اليوناني، بالفتيات في اليوناني لم ينته بعد، إذ كشفت صحيفة يونانية عن واقعة جديدة.

بين الحين والآخر يتورط المحترف المصري نفسه في واقعة جديدة، تسببت آخرها في قطع نادي لاريسا اليوناني فترة إعارته من باوك قبل نهايتها، لأسباب تأديبية خطيرة، لم يفصح عنها بيان النادي.

وردة منبوذًا في باوك .. تدريبات منفردة حتى الرحيل

ووفقًا لصحيفة "on sports"  اليونانية فإن وردة تورط هذه المرة مع صحفية يونانية متخصصة في الألعاب الأولمبية، تُدعى "ديمبي ستاماتيليا"، حيث تقابلا في أحد المتاجر، وعندما لفتت الصحفية نظر اللاعب، توجه إليها على الفور مانحًا إياها حسابه عبر "انستجرام" من أجل التواصل.

الصحيفة اليونانية وصفت وردة بأنه "ضعيف أمام النساء، ولا يتردد في مغازلتهم سواء عن قرب أو عبر الإنترنت"، موضحة أنه رغم عدم استجابة الصحفية لطلب التواصل معه إلا أنه بحث عنها وعثر على حسابها بانستجرام، وبدأ التواصل معها، داعيًا إياها للقدوم إلى مدينة سالونيك، لقضاء يوم معه.

"on sports"  أوضحت أن الصحفية لم تستجب لرغبة المحترف المصري بحجز تذاكر الطيران لها، رغم إلحاحه عليها إلا أنها قررت كشف الواقعة بنشر الرسائل التي أرسلها لها.

يذكر أن  وردة يتواجد في الدوري اليوناني منذ عام 2015، وقتما رحل عن فريق تحت 23 عامًا بالأهلي المصري، لكن منذ وجوده باليونان وتوجه له عدة تهم أخلاقية.

وخاض 23 مباراة بقميص لاريسا الموسم الجاري في مختلف البطولات، سجل خلالها سبعة أهداف، وصنع ستة آخرين

 


source: SportMob

DISCLAIMER! Sportmob does not claim ownership of any of the pictures posted on this website. Again, we do not host pictures or videos ourselves. Our authors merely link to the rightful owner. Lastly, Sportmob have carefully considered and reviewed all of its content. Despite that, it is possible that some information might be out-dated or incomplete.