sportmob

جروهي والأحمدي يُغادران، والاتحاد يخفض رواتب العاملين 50%

الأجانب يُواصلون الرحيل عن السعودية
جروهي والأحمدي يُغادران، والاتحاد يخفض رواتب العاملين 50%

انضم ثنائي  الاتحاد  "مارسيلو جروهي وكريم الأحمدي" لقائمة اللاعبين الأجانب الذين غادروا السعودية في الأيام الأخيرة، ذلك بعد استبعاد عودة النشاط الرياضي وعلى رأسه  دوري كأس محمد بن سلمان للمحترفين السعودي   خلال الأسابيع القليلة القادمة.

وكانت وزارة الرياضة السعودية قد أعلنت تجميد النشاط الرياضي ضمن الإجراءات الحكومية للتصدي لانتشار فيروس كورونا الجديد (كوفيد 19)، ويدورالحديث حاليًا عن عدم استئناف الدوري السعودي قبل يوليو القادم، وقد زعمت عدة تقارير أن البطولة ستُستكمل في أغسطس القادم.

وكان برونو أوفيني مدافع الاتحاد قد غادر إلى بلاده قبل عدة أيام ولحق به كريم الأحمدي الذي توجه إلى هولندا، وأمس سافر جروهي إلى البرازيل بعدما أنهت الإدارة الاتحادية إجراءات سفره، ومازال ليوناردو جيل ينتظر سفارة بلاده للتحرك من أجل عودته إلى الأرجنتين.

وسيُتابع اللاعبون الأجانب تدريباتهم المنزلية في بلادهم من خلال المتابعة المستمرة من المدرب فابيو كاريلي عبر تطبيقات التواصل المختلفة، حيث يحرص المدرب ومعه المعد البدني، التونسي عبد القادر حمودة، على متابعة إعداد اللاعبين من خلال برنامجين تدريبي وغذائي لضمان حفاظهما على حالتهم البدنية خلال فترة التوقف.

من جانب آخر، أفادت المصادر الصحفية أن الاتحاد صرف راتب شهر للعاملين في النادي من أصل خمسة رواتب متأخرة، وقد أبلغت الإدارة برئاسة أنمار الحائلي العاملين بتخفيض الرواتب بنسبة 50% عن أشهر إبريل ومايو ويونيو.

ودخلت الإدارة في مفاوضات مع اللاعبين لتخفيض رواتبهم بنفس النسبة خلال الأشهر الثلاثة القادمة، ذلك بعد توقف الشركات الراعية عن تسديد الأقساط المستحقة نظرًا لتوقف المنافسات الرياضية وفرض حظر التجوال بسبب أزمة فيروس كورونا.

مصدر: SportMob