logo

أحمد شراحيلي: ظُلمت في الهلال، وأطمح للعب في كأس العالم 2022

Sat 19 October 2019 | 7:18

أحمد شراحيلي مدافع الشباب المنضم له هذا الصيف من الهلال يتحدث عن مسيرته، موضحًا أنه ظلم مع ناديه السابق لعدم حصوله على أي فرص للعب

قال أحمد شراحيلي مدافع الشباب المنضم له هذا الصيف قادمًا من الهلال أنه ظلم في فريقه السابق بعدم حصوله على الفرصة الحقيقية للعب.

وكان الهلال قد فسخ عقد شراحيلي ليسمح له بالانضمام لليوث هذا الصيف، وقد بدأ الموسم جيدًا لكنه تعرض لإصابة خلال مباراة ضمك في السبورت موبة الرابعة من الدوري السعودي.

وأوضح شراحيلي أن الإصابة على مستوى العضلة الخلفية وأنها حدثت بسبب الأجواء الباردة في مدينة أبها السعودية، خاصة أن الفريق سافر في نفس يوم مباراة ضمك، مؤكدًا أن برنامجه التأهيلي يسير جيدًا وأنه بات قريبًا جدًا من العودة.

وعن انتقاله من الهلال للشباب وتألقه مع فريقه الجديد، قال شراحيلي لصحيفة الاقتصادية "حضوري المميز بسبب كثرة المشاركة مع الفريق واعتماد المدرب الأرجنتيني خورخي ألميرون علي في خط الدفاع، عكس الهلال الموسم الماضي".

"لم أشارك كثيرًا مع الهلال وكنت غائبًا لفترة طويلة، وطبيعي ألا يكون لي وجود أو حضور. كنت بعيدًا عن أجواء المباريات مع الهلال، وأدى ذلك إلى انخفاض مستواي كثيرًا، والآن أنا لاعب في الشباب بعقد يمتد لثلاثة أعوام، سأثبت نفسي في الفريق وأكون عنصرًا ثابتًا ورئيسيًا ويعتمد عليه، وأثق في نفسي وقدراتي وأتشرف بخدمة قميص الشباب وتدريجيًا ساكون لاعبًا أساسيًا في الفريق".

"نعم ظلمت في الهلال، وكان لدي كثير لأقدمه ولم آخذ فرصتي الكاملة".

أضاف حول أهدافه القادمة "طموحي الحالي هو اللعب في المنتخب الوطني السعودي وأن أكون حاضرًا مع الأخضر في كأس العالم 2022، وكذلك تحقيق لقب الدوري السعودي هذا الموسم أو القادم بجانب مختلف البطولات المحلية والقارية".

وأخيرًا أوضح شراحيلي أن جميع الأندية السعودية استفادت من فترة التوقف الدولي الأخيرة، لكن مشددًا على أن الهلال هو الأكثر استفادة نظرًا لوجود عدد من المصابين لديه بجانب استعداده لمواجهة السد القطري في إياب نصف نهائي دوري أبطال آسيا.


source: SportMob