logo

جيمس ميلنر يصف ساحة كرة القدم بمدرسة بلا نهاية

Mon 14 October 2019 | 13:30

مشوار جيمس ميلنر الكروي في الدوري الإنجليزي الممتاز بدأ وهو في عمر صغير، حيث شارك في 523 مباراة حتى الآن ليتوج مع فريق مانشستر سيتي بلقب دوري البريميرليج مرتين اثنتين؛ كما أنه خاض 61 مباراة دولية مع المنتخب الإنجليزي فضلا عن تتويجه مع فريق ليفربول ببطولة دوري الأبطال الأوروبي في الموسم الماضي

جيمس ميلنر يصف ساحة

كرة القدم بمدرسة بلا نهاية

     كثيرا ما نرى الأطفال الذين يلعبون كرة القدم في أزقة الحي الضيقة بإمكانيات متواضعة جدا وهم ينظرون إلى أنفسهم كأبطال، حيث يقارنون أدائهم الطفولي في عالم الخيال الواسع بما يقدمه كبار النجوم على المستوى الدولي من قبيل الهداف البرتغالي كريستيانو رونالدو

Cristiano Ronaldo

أو الأسطورة الأرجنتيني ليونيل ميسي

Lionel Messi

!

     هذا هو رأي الكثير من الصغار الذين يحلمون بمستقبل مشرق في ملاعب كرة القدم؛ إلا أن جيمس ميلنر

James Milner

قائد نادي ليفربول

Liverpool F.C

الإنجليزي حامل لقب دوري أبطال أوربا

UEFA Champions League

قد لا يشاطرهم الرأي!

     هل يوجد بيننا أحد لا يعرف جيمس ميلنر لاعب خط الوسط الشهير؟! أجاب الجميع بـ "كلا"! أليس هكذا يا رفاق الدرب؟! هذا صحيح، فالرجل غني عن التعريف؛ إلا أنني وعلى الرغم من ذلك فأردت أن أقدم لكم لمحة بسيطة عن الحياة المهنية التي عاشها النجم الدولي الإنجليزي كابتن فريق ليفربول بطل أوروبا.

     جيمس ميلنر البالغ من العمر

33

(ثلاثة وثلاثين) عاما بدأ مسيرته الكروية مع نادي ليدز يونايتد

Leeds United

الإنجليزي في عام

2002

عندما كان مراهقا ليصعد إلى عالم النجومية بسرعة البرق وذلك بفضل موهبته الفريدة من نوعها، حيث أن الأندية العملاقة كانت تغازله باستمرار حتى أن تمكن الريدز من اقتناصه كصيد ثمين في عام

2015

قادما من نادي مانشستر سيتي

Manchester City F.C

الإنجليزي.

     مشوار جيمس ميلنر الكروي في الدوري الإنجليزي الممتاز

Premier League

بدأ وهو في عمر صغير، حيث شارك في

523

(خمسمائة وثلاث وعشرين) مباراة حتى الآن ليتوج مع فريق مانشستر سيتي بلقب دوري البريميرليج مرتين اثنتين؛ كما أنه خاض

61

(واحدة وستين) مباراة دولية مع المنتخب الإنجليزي فضلا عن تتويجه مع فريق ليفربول ببطولة دوري الأبطال الأوروبي في الموسم الماضي.

     كل هذا التاريخ المثير للاعتزاز لم يمنع جيمس ميلنر من القول بالحرف الواحد بأنه ما زال يتعلم كل يوم عن كرة القدم! أتيت بهذا الاعتراف لكي نتعرف على مدى تعقيد الرياضة الأكثر شعبية في أرجاء المعمورة وذلك على الرغم من كونه بسيط من النظرة الأولى، فتصريح الكابتن جيمس الصادق والمتواضع يشي بالكثير!

     أماط لاعب خط وسط الريدز اللثام عن أنه يرى كل يوم - يقضيه في عالم الساحرة المستديرة - بمثابة فرصة لتعلم شيء جديد؛ وذلك على الرغم من الخبرة الكبيرة التي يحظى بها كلاعب مخضرم.

     تصريحات الكابتن جيمس ميلنر جاءت خلال مقابلة نشرها الموقع الرسمي لنادي ليفربول الإنجليزي اليوم الاثنين

14

أكتوبر تشرين الأول 2019 معربا عن اعتقاده بأنه محظوظ للغاية، حيث لقي الفرصة الملائمة للعب منذ فترة طويلة إلى جانب مجموعة رائعة من كبار النجوم فضلا عن المدربين البارزين.

     أضاف النجم المخضرم قائلا بأنه في كل يوم تدخل فيه إلى أرضية الملعب، يمكن أن تتعلم شيئا جديدا؛ كما يرى نفسه الآن مطالبا بشكل أكبر بالانخراط في مساعدة اللاعبين الشبان.

     أنظروا إلى مدى تواضع قائد أبطال أوروبا حيث يزين كلامه الغالي بخاتمة ذهبية: يمكنني التعلم من زملائي وكذلك من المدير الفني، حيث يفترض عليك مواصلة التطور باستمرار وبقدر المستطاع؛ فينبغي عليك خوض كافة التمارين اليومية بهذه العقلية وكأنك لا تعرف شيئا على الإطلاق!

     هل تطالبونني بإضافة شيء ما إلى تصريحات الكابتن جيمس ميلنر المتينة التي تنم عن الحكمة؟! كلا؟! أليس كذلك أصدقائي الأعزاء؟!

سبورت موب

Sport Mob

قسم المتابعة الإعلامية

الساحرة المستديرة فوتبول

Football

مصدر الصورة الأصلي:

https://www.liverpoolecho.co.uk

/


source: SportMob
أخبار ذات صلة