sportmob

دائي لرونالدو:" لاعب عظيم، أتمنى له مواصلة التألق وتسجيل الأهداف"

رونالدو يقترب من كسر الرقم القياسي المسجّل باسم المهاجم الإيراني علي دائي
دائي لرونالدو:" لاعب عظيم، أتمنى له مواصلة التألق وتسجيل الأهداف"

الاسطورة الإيرانية المهاجم علي دائي صاحب أعلى رصيد للأهداف الدولية، فقد بلغ رصيده من الأهداف بقميص منتخب بلاده 109 هدفا، سجّلها في 149 مباراة دولية، خلال مسيرته الكروية التي ابتدأت عام  1988 وانتهت باعتزاله عام 2007.

 كان أول هدف دولي أحرزه علي دائي عام 1993 في تصفيات كأس العالم لمونديال 1994 أمام المنتخب التايواني، وآخر هدف له المرقم 109 سجله ضد المنتخب كوستاريكا عام 2006، ومنذ ذلك العام وهو يتصدر قائمة أكثر اللاعبين إحرازا للأهداف الدولية، وحتى الآن لم يكسر أحد هذا الرقم القياسي.

أثير موضوع هذا الرقم القياسي المسجّل باسم الاسطورة علي دائي في اليومين الماضيين، وذلك بعد اقتراب النجم البرتغالي خطوة منه، حيث سجل رونالدو في 11 اكتوبر الجاري هدفه الدولي المرقم 94 في التصفيات المؤهلة لكاس امم اوربا 2020 امام منتخب لوكسمبورغ، مباراة انتهت بفوز البرتغال بثلاثية نظيفة وقد سجّل رونالدو احدى هذه الأهداف.

وأول من أثار هذا الموضوع وأعاده إلى الواجهة، هي إشارة الفيفا له، إذ نشرت في حسابها الرسمي ترتيب أسماء اللاعبين الأعلى تسجيلا للاهداف الدولية، وذكرت اسم المهاجم الإيراني علي دائي أولا، ثمّ تلاه المهاجم البرتغالي رونالدو.

إنّ كسرهذا الرقم القياسي لعلي دائي يتطلب على رونالدو ان يسجل 15 هدفا، تفصل بين رونالدو والرقم القياسي لدائي، وهذا العدد من الأهداف يتطلب وقتا ليس بالقليل لتحقيقه،  فلو تتبعنا الوقت الذي استغرقه رونالدو لتسجيل آخر 16 هدفا؛ نجد أن النجم البرتغالي كان رصيده من الأهداف قد بلغ 75 هدفاعام 2017، وكان الفارق بينه وبين علي دائي 34 هدفا، وهذا الفارق ليس بالقليل، إلا أن الاسطورة البرتغالية رونالدو، وبعد مرور عامين، قلّص الفارق بينه وبين الرقم القياسي لعلي دائي واصبح الآن 15 هدفا فقط.

  إنّ الفرصة امام المهاجم البرتغالي متاحة، فأمام رونالدو في العامين القادمين الكثير من المواجهات التي سيخوضها مع فريق بلاده، منها 4 مباريات من تصفيات أمم اوربا، و 4 مواجهات في الدوري الاوربي، وثلاث مباريات على الأقل في بطولة كأس اوربا 2020، هذا إذا فرضنا حذف البرتغال من الدور الأول من البطولة، وأمامه أيضا 10 مباريات في تصفيات كأس العالم 2022، اضافة إلى المباريات الوديّة.

إنّ كل هذ الفرص في المواجهات القادمة تعني أنه ليس من الصعب على رونالدو إذا استمر بنفس هذا المستوى من العطاء من تخطي علي دائي وتحقيق رقما خاصا به عالميا، فالأرقام وجدت لتكسر كما قال النجم الايراني معلقا حول هذا الموضوع إذ قال: " أعتقد أن كريستيانو رونالدو سيحطم رقمي، هذه هي كرة القدم، الأرقام وُجدت لتتحطم في يوم ما، هو لاعب عظيم، أتمنى له مواصلة التألق وتسجيل الأهداف".

 

مصدر: SportMob
أخبار متعلقة: