logo

مدرب البرازيل يبرئ نفسه من إصابة نيمار

Sun 13 October 2019 | 18:35

مدرب البرازيل يُبرئ نفسه أمام الخليفي وتوماس توخيل

أشار المدير الفني للمنتخب البرازيلي تيتي بشكل ضمني، إلى أنه لا يتحمل مسؤولية الإصابة التي ألمت بنجم الفريق نيمار جونيور في ودية اليوم الأحد ضد نيجيريا، التي انتهت بالتعادل الإيجابي بهدف للكل.

وأوضح تيتي أن أمور صاحب الـ27 عامًا كانت تسير على ما يرام في التدريبات الجماعية، مؤكدًا أنه لم تكن هناك أي علامة على إصابة أغلى لاعب في العالم، قبل أن تحدث له الانتكاسة في أول 12 دقيقة من صدام النسور الخضراء.

وفي رده على سؤال "هل كانت هناك شكوك حول مشاركة نيمار أمام نيجيريا؟ لا على الإطلاق، إذا فعلت ذلك، سيكون بمثابة القرار غير المسؤول بالنسبة لي، وعلى الفور كنت سأستلم شكاوى من رئيس باريس سان جيرمان –السيد ناصر الخليفي- إذا فعلت ذلك".

ولم يعط مدرب السحرة تفاصيل أخرى حول الإصابة ولا مدة غيابه المتوقعة، وذلك قبل عودة اللاعب إلى عاصمة الضوء، حيث يستعد فريقه باريس سان جيرمان لمواجهة نيس مساء يوم الجمعة المقبل ضمن منافسات الليج1.

وعانى نيمار الأمرين بسبب لعنة الإصابات التي لا تفارقه منذ انتقاله من برشلونة إلى العملاق الباريسي في صيف 2017، منها إصابات سيئة، مثل انتكاسته في مشط القدم التي أبعدته عن الفريق في الأدوار الإقصائية لدوري أبطال أوروبا عامين متتاليين.


source: SportMob