logo

سيميوني يهاجم تقنية الفيديو عقب التعادل مع بلد الوليد

Sun 06 October 2019 | 16:49

المدرب الأرجنتيني دييجو سيميوني ينتقد تقنية الإعادة التلفزيونية عقب ركلة الجزاء التي تلقاها فريقه في مواجهة بلد الوليد.

أعرب المدرب الأرجنتيني دييجو سيميوني المدير الفني لفريق أتلتيكو مدريد عن شعوره بالحزن بعد تعادل فريقه أمام نظيره بلد الوليد في السبورت موبة الثامنة من الدوري الإنجليزي.

جاء هذا في تصريحات صحفية أدلى بها سيميوني وأكد خلالها أن فريقه قدم مباراة جيدة خلال الشوط الثاني من اللقاء.

وقال سيميوني: "من وجهة نظري لقد حققنا الفوز بنقطة من تلك المباراة لو نظرنا للشوط الأول، أما لو نظرنا للشوط الثاني سنعرف أننا خسرنا نقطتين، لقد كانوا أفضل منا في النصف الأول لكن الأمور تغيرت بعد ذلك".

وأضاف: "تقنية الفيديو جيدة وتساعد الجميع، حتى أنها تمنحنا الأولوية بعض الأحيان، وفي أوقات أخرى تنحاز للطرف الآخر لكن بسببها أصبح هناك حالات لم يكن يتم النظر لها من قبل تحتسب في الوقت الحالي".

أكمل عن غياب فريقه عن التسجيل: "علينا أن نتمتع بدقة أكبر من تلك، والمزيد من الرغبة والغضب أمام المرمى، هجوم الفريق يملك دعمي الكامل لذلك علينا أن ننتظر".

جدير بالذكر أن أتلتيكو مدريد وصل للنقطة رقم ١٥ عقب تلك المباراة في المركز الثاني بجدول ترتيب الدوري الإسباني خلف المتصدر ريال مدريد صاحب الصدارة بـ ١٨ نقطة.


source: SportMob