logo

السعودية توقع جوزيه مورينيو في غرامها

Wed 02 October 2019 | 8:48

معهد إعداد القادة بمدينة جدة في المملكة العربية السعودية احتضن مدربا برتغاليا كضيف عزيز يوم أمس الثلاثاء 1 أكتوبر تشرين الأول 2019 حيث خطف جوزيه مورينيو الأضواء بقدومه إلى أرض مملكة فقد بدأت مسيرة تنموية جديدة منذ بضعة أعوام لكي ترسم ملامح مستقبلها بشكل مختلف جذريا عن ماضي البلاد

السعودية توقع جوزيه مورينيو في غرامها

     نسمع بين الفينة والأخرى هنا وهناك الحديث حول الحظ بشقيه السعيد أو السيء وتأثيراته المصيرية على حياة الانسان، فشئنا أم أبينا يوجد شيء - بغض النظر عن التسميات - يميز نسبة قليلة جدا من أبناء البشر عن معظم الناس الذين يعيشون على الكرة الأرضية؛ حيث يبدو أن البعض ولدوا فقط لكي يصبحوا قادة.

     معهد إعداد القادة بمدينة جدة في المملكة العربية السعودية احتضن مدربا برتغاليا كضيف عزيز يوم أمس الثلاثاء

1

أكتوبر تشرين الأول 2019 حيث خطف جوزيه مورينيو

José Mourinho

الأضواء بقدومه إلى أرض مملكة فقد بدأت مسيرة تنموية جديدة منذ بضعة أعوام لكي ترسم ملامح مستقبلها بشكل مختلف جذريا عن ماضي البلاد.

     هل جاء القائد البرتغالي ليلقي خطابا فقط في المعهد المعني بصناعة القادة في المملكة أم أنه يبحث أيضا عن فتح صفحة جديدة في حياته المهنية، حيث تم الترحيب به بحرارة بالغة قد تمهد الطريق أمام أحد أفضل المدربين في عالم الساحرة المستديرة لنقل خبراته الكبيرة إلى أرض الجماهير المتعطشة للاستمتاع برؤية أداء مشاهير كرة القدم؟!

     المدرب البرتغالي الذي تمت إقالته من تدريب نادي مانشستر يونايتد

Manchester United F.C

الإنجليزي في الموسم الماضي، صرح خلال محاضرته في المعهد بأنه ليس من نوعية المدربين الفاشلين ولا يعرف الفشل أصلا؛ كما أعلن عن عودته ثانية إلى السعودية في المستقبل.

     قال جوزيه مورينيو بأنني شخص قضيت حياتي في عالم كرة القدم، حيث أتيحت لي الفرصة المواتية لكي أتعرف على هذا العالم عن كثب؛ كما أضاف قائلا بأننا

كمدربين اذا خسرنا نحزم حقائبنا ونرحل، فليس لدي خبرة في الفشل.

     تابع المدرب البرتغالي كلمته مضيفا أنا هنا اليوم في

المملكة العربية السعودية وأعرف طموحكم الكبير، فربما أعود مرة أخرى. شدد جوزيه مورينيو على أهمية وضع نظام لتطوير المدربين باستمرار وذلك على الرغم من أن الفرص التدريبية هنا قليلة، مشيرا إلى أنه في الـ

56

(السادسة والخمسين) من العمر ولكنه يعمل يوميا على تطوير نفسه.

     تحدث المدرب البرتغالي الشهير عن

نهجه التدريبي بعد مسيرته الواسعة حيث أشار إلى إنجازاته الكروية التي تتضمن الفوز بثماني كؤوس الدوريات في أربع دول فضلا عن دوري أبطال أوربا

UEFA Champions League

وأضاف قائلا بأنني عندما أنتقل إلى بلد جديد يجب علي أن أفهم البلد والعقليات التي سوف أواجهها هناك.

     صرح جوزيه مورينيو بأنه يحرص على اختيار مساعد له من ذات البلد الذي يختاره للعمل، بل من نفس الفريق وذلك لكي يحصل على المساعدة المطلوبة لفهم الأمور المعنية بإنجاز مهمة التدريب؛ كما تحدث عن استغرابه من المدربين الأجانب الذين يحضرون إلى المملكة العربية السعودية

ومعهم خمسة مدربين مساعدين أو أكثر من أبناء جلدتهم.

     أردف

المدرب البرتغالي قائلا بأن رغبة الانسان في تحقيق شيء سريع ربما يضيع عليه حلمه، فيجب أن يكون لديك حلم طويل الأجل؛ كما أشار إلى أن المدرب الذي لا يستطيع تحليل المباراة عبر مشاهدتها على شاشة التلفزيون، فلن يستطيع أن يكون مدربا.

     تجدر الإشارة إلى أن البرتغالي جوزيه مورينيو

يعتبر من المدربين القلائل الذين لم يمارسوا كرة القدم كلاعبين محترفين، حيث بدأ حياته المهنية كمساعد مدرب لدى

نادي برشلونة

FC Barcelona

الإسباني قبل أن يقتحم عالم التدريب ويصل إلى قمة كرة القدم الأوروبية على مستوى الأندية مع العمالقة.

     ألم يلعب الحظ السعيد دورا بارزا في حياة أحد أنجح المدربين في كافة العصور، حيث كان والد جوزيه مورينيو حارس مرمى لفريق بيلينينسش وفيتوريا سيتوبال

C.F. Os Belenenses

و

وهو أقدم فريق في البرتغال؟! أو ألم يحظى الرجل بمعاملة نادي برشلونة الإسباني اللطيفة في بداية مسيرته الكروية على الرغم من كونه مغمور؟!

     سواء كان محظوظا ليسجل اسمه على صدارة صفحات تاريخ كرة القدم كعملاق في التدريب أم أنه لم ينل الاعتزاز إلا من خلال بذل الجهود الشخصية الدؤوبة؛ فها هو البرتغالي جوزيه مورينيو الذي قدمته المملكة الإسبانية إلى العالم، بدأ يغير وجهته إلى

المملكة العربية السعودية حيث سوف يسلك طريق مغامرات كروية جديدة بطابع عربي هذه المرة!

سبورت موب

Sport Mob

قسم المتابعة الإعلامية

الساحرة المستديرة فوتبول

Football

مصدر الصورة الأصلي:

https://sport.virgilio.it

/


source: SportMob