logo

التاريخ يؤكد خسارة ريال مدريد للقب الليجا

Wed 23 January 2019 | 10:58

هل انتهت آمال ريال مدريد؟

حقق ريال مدريد انتصارين متتاليين في الدوري الإسباني، مما أيقظ عند بعض جماهيره حلم المنافسة على لقب الليجا لهذا الموسم، لكن تاريخ البطولة يستبعد تمامًا فوز الفريق باللقب.

ويبتعد ريال مدريد بفارق 10 نقاط عن برشلونة في صدارة البطولة، وتقول الأرقام أنه لا يوجد فريق نجح بتجاوز هذا الفارق من النقاط في تلك المرحلة من الموسم والفوز باللقب، وهو ما يجعل مهمة الريال مستحيلة، إلا إن كان حدثت المعجزة هذا الموسم.

وكانت أفضل عودة في تاريخ النادي الملكي موسم 2006-2007 تحت قيادة فابيو كابيلو، حين كان بعيدًا عن البارسا بفارق 6 نقاط بعد 24 جولة، لكنه تمكن من العودة والفوز باللقب بعد تساويه مع منافسه بالنقاط وتفوقه عليه في المواجهة المباشرة، إذ هزمه 2-0 وتعادل معه 3-3.

قبل هذا الموسم، كان برشلونة من قام بعودة ممتازة للفوز باللقب، إذ تأخر بفارق 9 نقاط عن منافسه بعد 14 جولة من انطلاق الليجا، لكن فريق المدرب لويس فان خال نجح في إنهاء موسم 1998-1999 متفوقًا على الريال بفارق 11 نقطة.

المثال الأعظم للعودة والفوز بالليجا كان فالنسيا موسم 2001-2002، إذ كان فريق المدرب رافا بينيتيز متأخرًا عن ريال مدريد في مثل تلك المرحلة من الموسم بفارق 5 نقاط، لكنه نجح في تحقيق المعجزة وفاز باللقب بفارق 7 نقاط عن مطارده ديبورتيفو لاكرونيا، فيما تراجع الريال للمركز الثالث وحل البارسا رابعًا.

تُرى، هل يمتلك سانتياجو سولاري ونجومه الوقت المناسب لتعويض الفارق والتقدم لصدارة الليجا ومحاولة الفوز باللقب؟ أم أنها "Game Over"؟


source: SportMob

DISCLAIMER! Sportmob does not claim ownership of any of the pictures posted on this website. Again, we do not host pictures or videos ourselves. Our authors merely link to the rightful owner. Lastly, Sportmob have carefully considered and reviewed all of its content. Despite that, it is possible that some information might be out-dated or incomplete.