logo

لاعبو بولونيا يحتفلون بالفوز أسفل مستشفى ميهايلوفيتش

Mon 16 September 2019 | 8:13

لاعبو بولونيا يقدمون الدعم لمدربهم المصاب بسرطان الدم

        

احتفل لاعبو بولونيا بالانتصار على بريشيا مع مدربهم سينسا ميهايلوفيتش، وذلك على الرغم من تواجده في المستشفى من أجل متابعة حالته الصحية.

وغاب ميهايلوفيتش عن قيادة فريقه لأول مرة هذا الموسم خلال المواجهة أمام بريشيا بعدما قال الأطباء إن حالة الصحية لا تسمح بمغادرة المستشفى يوم المباراة.

وفاز بولونيا عصر أمس الأحد على بريشيا في مباراة دراماتيكية بأربعة أهداف مقابل ثلاثة، ليحقق الفريق أفضل انطلاقة له في الدوري الإيطالي منذ عام 2002، وذلك بتحقيقه لانتصارين وتعادل في أول 3 مباريات.

وعقب المباراة، توجه اللاعبون إلى المستشفى الموجود فيها سينسا ميهايلوفيتش واحتفلوا بالفوز أسفل الشباك الذي من الممكن أن يراهم منه.

وعلى الرغم من إصابته بسرطان الدم قبل بداية الموسم، إلا أن ميهايلوفيتش قد وعد لاعبيه بقيادتهم في أولى مباريات الكالتشيو هذا الموسم، وهو ما حدث بالفعل رغم حاجته للراحة.

يذكر أن ميهايلوفيتش قد رفض الاستقالة من منصبه كمدير فني لبولونيا على الرغم من إصابته باللوكيميا، بعد شهور من تحقيقه إنجاز كبير بالوصول إلى المركز العاشر رفقة فريق كان مهددًا بالهبوط قبل توليه مسؤولية تدريبه مباشرة.


source: SportMob
أخبار ذات صلة