logo

إنجازات تاريخية منتظرة - دوافع النصر والسد في الديربي الخليجي بدوري أبطال آسيا

Sun 15 September 2019 | 20:48

حان موعد الحسم بين الزعيم والعالمي

أقل من 24 ساعة تفصلنا عن لقاء الحسم بالديربي الخليجي بين السد القطري والنصر السعودي، لمعرفة المتأهل من بينهما إلى دور نصف نهائي دوري أبطال آسيا.

لقاء الذهاب انتهى لصالح العالمي بثنائية مقابل هدف وحيد، على ملعب الملك فهد الدولي، وغدًا حان موعد استضافة استاد جاسم بن حمد للقاء الإياب في تمام الساعة السابعة إلا الربع مساءً.

تحدٍ خاص بين كلا الفريقين، وبين البرتغالي روي فيتوريا؛ المدير الفني للنصر، والإسباني تشافي؛ هيرنانديز؛ المدير الفني للسد، لكلٍ منهما دوافعه الخاصة، وفي الأخير كلاهما عينه على الفوز.

ونستعرض في السطور التالية دوافع كلا الفريقين في لقاء الغد..

الزعيم القطري:

يعد لقاء الغد فرصة للمدرب الإسباني تشافي وأول تحدي حقيقي يخوضه عقب نهائي كأس أمير قطر، الذي فاز بلقبه في مايو الماضي وكانت البطولة الأولى له.

هزيمة الذهاب جعلت تشافي ليس أمامه أي خيارات أخرى سوى الفوز، التعادل لن يفيد، أمامه فرصة حقيقية لإثبات جدارته في بداية مشواره التدريبي، إذا حقق الريمونتادا.

ما حققه السد بالنسخة الماضية من البطولة القارية، يدفعه كذلك للفوز في الغد، فقد تمكن من تخطي ربع النهائي، وهو ما لم ينجح في تحقيقه على مدار تاريخ مشاركاته الـ15 في دوري الأبطال سوى ثلاث مرات فقط؛ أعوام 1989 و2011 و2018.

الدافع الأخير للزعيم للفوز غدًا، هو إعادة تفوقه التاريخي على النصر، فقد التقيا في لقائين من قبل، انتصر السد في واحدة وتعادلا في الثانية، وبفوز الفريق السعودي في الذهاب عادل كفة الانتصارات.

العالمي السعودي:

النصر صاحب الحظ الأوفر في اللقاء - بالحسابات الورقية فقط - فأمامه خيارين التأهل لنصف النهائي، إما الفوز أو لتعادل بأي نتيجة يكفيه أيضًا للصعود.

وأهم دافع للعالمي للقتال في لقاء الغد، وهو أنه أمام تحقيق إنجاز لم يتحقق في تاريخه سوى مرة وحيدة خلال خمس مشاركات سابقة في دوري الأبطال..

النصر عبر ربع النهائي مرة واحدة عام 1995 بالفوز أمام سايبا الإيراني بهدف وحيد في مجموع مباراتي الذهاب والإياب، وتمكن آنذاك بعد ذلك من الوصول للنهائي، لكن خسر اللقب بالهزيمة أمام سيونجنام إف سي الكوري الجنوبي بهدف وحيد، فهل يعبر العالمي ربع النهائي للمرة الثانية غدًا ويصبح فأل خير لوصوله للنهائي؟


source: SportMob