logo

وليد باخشوين: إدارة الأهلي لم تكن شجاعة .. والمحياني يرد

Sun 15 September 2019 | 8:00

لاعب الأهلي السابق وجه اتهامات قوية لإدارة الأهلي السابقة، لكن المحياني مدير الكرة السابق في النادي رد بقوة

فتح وليد باخشوين لاعب الوحدة السعودي النار على إدارة ناديه السابق "الأهلي" وتحديدًا موسى المحياني المشرف السابق على الفريق الأول.

ونجح باخشوين في قيادة الوحدة لهزيمة الأهلي 2-1 في ثالث سبورت موبات الدوري السعودي للمحترفين يوم أمس السبت، وهو ما تسبب في ثورة بين جدران الراقي أسفرت عن إقالة المدرب برانكو إيفانكوفيتش وبعض إداريي النادي.

باخشوين تحدث لبرنامج "الدوري مع وليد" قائلًا عن قرار تخلي الأهلي عنه "المفترض أن يتحلى النادي بالشجاعة حين يتخذ قرارًا بالتخلي عن لاعب ما، نحن في عصر احتراف والأمر أصبح عاديًا ولن تنتهي مسيرة اللاعب".

"كان لدينا مباراة مهمة أمام السد في دوري أبطال آسيا، ذهاب وإياب، وبعد اللقاء الأول فوجئنا بوجود قائمة من 8 لاعبين تخلى النادي عنهم، حتى المدرب فتحي الجبال وقتها اندهش من القرار. كان المفترض أن يتحلوا بالشجاعة ويخبروني في وجهي أنهم يرغبون بالتخلي عني، لكن الكلام أمامي كان مختلفًا تمامًا. الفكر الإداري كان صفر".

وتواجد المحياني في استوديو البرنامج ولم يُفت تلك التصريحات دون الرد عليها، نافيًا قصة القائمة عقب مباراة السد ومؤكدًا أن باخشوين غاب عن آخر تدريبين قبل المباراة بسبب تواصله مع إدارة الوحدة.

مضيفًا "لقد قلت أن باخشوين اليوم أحد نجوم المباراة، لكنه لا يستطيع اللعب في الأهلي بشكل أساسي لوجود بعض النواقص الفنية في أدائه، هو لاعب ذو روح قتالية كبيرة ولاعب جماعي وملتزم ومخلص تمامًا".

أتم "لست نادمًا على أي قرار اتخذته مع الأهلي، وأي لاعب تخلينا عنه تواصلت معه وأخبرته برغبة النادي التخلي عنه، وأكرر أنني مقتنع بكافة القرارات التي اتخذتها خلال فترة وجودي في الأهلي".

يُذكر أن المحياني أشرف على الفريق الأول في الأهلي خلال الفترة من إبريل 2018 حتى يناير 2019، وقد استقال من منصبه بعد مشاكل مع المدرب وعدد من اللاعبين أبرزهم مهند عسيري، وقد اتخذ خلال تواجده قرارًا في صيف 2018 بالتخلي عن باخشوين.


source: SportMob