logo

لوكاس مورا: بكيت بسبب ريمونتادا برشلونة ومررت بأسوأ أوقات حياتي

Thu 30 May 2019 | 20:06

النجم البرازيلي لوكاس مورا لاعب توتنهام هوتسبير الحالي وباريس سان جيرمان السابق يؤكد أنه مر بفترة صعبة عقب ريمونتادا برشلونة التاريخية.

كشف النجم البرازيلي لوكاس مورا لاعب فريق توتنهام هوتسبير الحالي وباريس سان جيرمان السابق أنه مر بفترة صعبة للغاية عقب الخسارة من برشلونة في 2017.

جاء هذا في تصريحات صحفية أدلى بها مورا ووصف من خلالها تلك الفترة في حياته أنها كانت الأسوأ على الإطلاق.

وقال مورا: كانت تلك هي أسوأ لحظات حياتي الكروية على الإطلاق، لقد قدمنا مباراة سيئة ولم نتوقع ما حدث في تلك المواجهة".

وأضاف: "عندما عدت لمنزلي وشاهدت ما حدث واستمعت لما قاله المعلق كان الحفاظ على مشاعري مستحيلًا، لقد كانت تلك هي أسوأ لحظات حياتي كلاعب كرة قدم، وبكيت طوال الليل".

وأكمل: "من بعد تلك المباراة عملت بجد حتى لا أمر بمثل تلك اللحظات من جديد، لذلك أمام مانشستر سيتي وأياكس قدمت كل ما لدي حتى لا أقع في نفس الخطأ.

جدير بالذكر أن باريس سان جيرمان كان قد خرج من دوري أبطال أوروبا عام 2017 بعد الخسارة من برشلونة بستة أهداف لهدف رغم الفوز في ذهاب دور الـ 16 برباعية نظيفة.

 


source: SportMob

DISCLAIMER! Sportmob does not claim ownership of any of the pictures posted on this website. Again, we do not host pictures or videos ourselves. Our authors merely link to the rightful owner. Lastly, Sportmob have carefully considered and reviewed all of its content. Despite that, it is possible that some information might be out-dated or incomplete.