logo
My Profile

روما يخسر جهود مدمن الإصابات لمدة شهرين

Mon 26 August 2019 | 15:50

بعد غيابه عن اللقاء الافتتاحي ضد جنوى

أصبح في حكم المؤكد أن يغيب جناح روما دييجو بيروتي عن الملاعب لفترة لن تَقل بأي حال من الأحوال عن شهرين، وذلك بداعي أحدث إصابة تعرض لها.

وبحسب ما أعلنه النادي العاصمي عبر موقعه الرسمي، فإن لاعبه الأرجنتيني عانى من انتكاسة جديدة أول أمس السبت، وعلى إثرها سيخرج من حسابات المدرب باولو فونيسيا في الأسابيع القادمة.

وأضاف البيان المقتضب "لقد أظهرت الفحوصات الطبية التي خضع بها أن إصابته عبارة عن تمزق في عضلة الفخذ، ومن المتوقع أن يستمر غيابه لحوالي 45 لـ 60 يومًا".

ولفت البيان المقتضب كذلك إلى أن صاحب الـ31 عامًا بدأ برنامج إعادة التأهيل، على أمل أن يتعافى من الإصابة في الموعد المحدد، بعد غيابه عن ضربة بداية موسم الكالتشيو، في سهرة الأمس ضد جنوى، التي انتهت بالتعادل الإيجابي بنتيجة 3-3.

الجدير بالذكر أن بيروتي لم يظهر بألوان ذئاب روما سوى في 13 مباراة فقط على مدار الموسم الماضي، وذلك بداعي لعنة الإصابات التي لم تفارقه في أغلب أوقات ذاك الموسم.


source: SportMob