sportmob

جاري نيفيل: لا يجب أن يُسمح لأحد بتغيير فلسفة مانشستر يونايتد

لاعب اليونايتد السابق سعيد بعودة الفريق لفلسفته الخاصة
جاري نيفيل: لا يجب أن يُسمح لأحد بتغيير فلسفة مانشستر يونايتد

أبدى جاري نيفيل مدافع مانشستر يونايتد السابق سعادته بعودة الفريق لفلسفته الخاصة تحت قيادة المدرب أولي جونار سولشار.

ويرى نيفيل أن النادي الإنجليزي له فلسفة خاصة مثل بعض الأندية الأوربية وأبرزها برشلونة وأياكس أمستردام، وطالب بعدم منح أي أحد الفرصة لتغيير تلك الفلسفة، في إشارة للمدربين السابقين للفريق بعد السير أليكس فيرجسون.

مضيفًا "لا يجب أن يُسمح لأحد بدخول ملعب تدريب مانشستر يونايتد أو أولد ترافورد مجددًا لفرض فلسفته الخاصة على النادي، هذا أمر محسوم".

"فلسفة مانشستر يونايتد الخاصة عميقة للغاية وذات معنى، إنها مثل فلسفة برشلونة وأياكس أمستردام. مانشستر يونايتد يجب أن يلعب كرة قدم سريعة وهجومية بطريقة ممتعة، وأن يجلب اللاعبين الشباب ويثق بهم، وأن يفوز".

دي ماريا: مبابي سيفوز بالكرة الذهبية

"لأكون صريحًا، الأخيرة تمر أحيانًا بدورات حياة. الفوز حقيقة يأتي نتيجة عمل الأمرين الأول والثاني بشكل سليم، الثالث (الفوز) لا يحدث دومًا، أحيانًا تمضي سنوات دون أن نفوز بالألقاب".

"لقد دعمت ديفيد مويس ولويس فان خال وجوزيه مورينيو، اعتقدت أنهم قادرون على الفوز وقلت هذا وقتها. لن أجلس هنا لأتراجع عما قلته وأقول أن مانشستر يونايتد اتخذ قرارًا سيئًا بتعيين مورينيو، لقد ظننت أنه خيار ممتاز للنادي لأنه مر بكل شيء وفاز. لقد فاز معنا، أقول هذا لأكون عادلًا معه، لقد فاز بلقبين في أول موسم لكنه جاء ليفوز بالدوري ولم ينجح".

"اعتقدت أن لويس فان خال سيفوز أيضًا، المال الذي أنفق كان مذهلًا، لكن ما وجدته صعبًا خلال تلك السنوات السبعة هو مخالفة فلسفة اليونايتد. نعم، أعتقد أن اللاعبين الشباب مازالوا يلعبون، لكن يبدو أنهم سمحوا للمدربين بأن يسحبوا النادي من مكان لآخر بطريقة فاشلة".

"لا أحد يجب ان يُسمح له أبدًا بدخول مانشستر يونايتد مجددًا ويُحاول أن يُطبق فلسفة بخلاف تلك التي يمتلكها النادي، وما فعله سولشار في شهر وبغض النظر عما فعله النادي هذا الموسم أظهر ذلك لمانشستر يونايتد".

أتم "أحب مشاهدته، هذا هو. أريد الذهاب لملعب التدريب من جديد. كانت هناك مباراة وسط الأسبوع من 6-8 أسابيع، وقد بقيت في المنزل لأشاهدها على التلفاز، لم أرد الذهاب والعديد من الجماهير كانوا كذلك".

"لا يمكن أن نكون في مثل هذا الموقف كجماهير مانشستر يونايتد. علينا التفكير بالذهاب لأولد ترافورد لمتابعة المباراة. هكذا سيفكر جمهور اليونايتد الآن، لأنهم يذهبون سيرون جيسي لينجارد وماركوس راشفورد وأنتوني مارسيال وبول بوجبا يجرون من منطقة الجزاء حتى منطقة الجزاء كما يفعلون الآن، ستشعر الحماس".

مصدر: SportMob
Corona
أخبار متعلقة: