sportmob

فيروس كورونا: يلقي بظلاله على كرة القدم آسيويا و عالميا

بعد أن اعلنت منظمة الصحة العالمية أن فيروس كورونا يشكل خطرا عالميا و يجب ان يتم اجراء التدابير اللازمة لمنع انتشاره و دخلت أيضا مبارايات كرة القدم صينيا وقاريا في وضع إنتظار وحالة طوارئ خوفا من إنتشار فيروس كرونا
فيروس كورونا: يلقي بظلاله على كرة القدم آسيويا و عالميا

إن إنتشار فيروس كورونا نهاية عام 2019 في شهر ديسمبر في الصين في مدينة ووهان البالغ عدد سكانها 11 مليونا فتح ابواب الجحيم على العالم اجمع في بداية عام 2020، يعد الآن فيروس كرونا حالة وباء فهو انتشار مفاجى بمعدلات عالية تفوق حالات الإصابات الإعتيادية في رقعة جغرافية. ما يميز فيروس كورونا هذه المرة إنه نوع جديد يواجه العالم للمرة الاولى و بالأخص الصين.

ما هو فيروس كورونا؟


يعدّ فيروس كورونا المعروف ب (CoV) عبارة عن عائلة كبيرة من الفيروسات التي تسبب بالأمراض التي تمتد من انفلونزا عادية إلى أمراض أكثر خطورة مثل فيروس كورونا المرتبط بمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية و فيروس كورونا المرتبط بالمتلازمة التنفسية الحادة الوخيمة.
إن فيروس كورونا هو مرض حيواني المنشأ ما يعني أنه مشترك ما بين الحيوانات و الإنسان، تم اكتشاف أن بعض انواع فيروس كورونا ينتقل عبر القطط و بعضها عبر الجمال كما يوجد انواع مختلفة من فيروسات كورونا التي تصيب الحيوانات لكنها لم تجد طريقها لتصيب الإنسان ايضا.
فيروس كورونا الجديد (nCoV) هو سلالة جديدة لم يتم تحديدها من قبل في البشر.

ما هو فيروس كورونا الجديد (nCoV) ؟


إن اولى الحالات التي سجلت لفيروس كورونا الجديد سجلت في 31 ديسمبر عام 2019، یسبب امراض تنفسية له القابلية على الإنتقال من شخص إلى آخر و لم يتم تأكيد قابلية انتقاله من الحيوانات الأليفة للإنسان.


كيف اثر فيروس كورونا على كرة القدم العالمية


كل جانب من الحياة تأثر بهذا الفيروس، الجوانب الإقتصادية والصحية والرياضية، اما ما يتعلق بعالم الرياضة فقد خيّم تأثيره بشكل سلبي وخاصة على عالم المستديرة الساحرة،  فعلى سبيل المثال أن المنتخب الوطني الصيني للسيدات اضطر أن يؤدي التمارين في ممر فندق بريزبين يوم الجمعة المصادف 31 يناير عام 2020  قبل المباراة الافتتاحية للألعاب الأولمبية في سيدني بسبب المخاوف من انتشار فيروس كورونا في المدينة، على الرغم من عدم وجود أية أعراض من فيروس كورونا على أي لاعبة من لاعبات المنتخب الصيني!
من المفترض أن تقام مباريات تصفيات كرة القدم للسيدات لأولمبياد طوكيو 2020 في شهر فبراير لكل من فريق أستراليا وتايلاند و تايبي الصينية في الصين لكن كإجراء احترازي تم نقل المباريات عوضا عن ذلك في مدينة سيدني الاسترالية.
لينال فندق بريزبين بعد هذه الحادثة لقب فندق الحجر الصحي الذي كان أول بوادر بداية مخاوف انتشار فيروس كورونا و علاقته مع كرة القدم العالمية.
لقد تم وضع الفريق في الحجر الصحي نتيجة لتواجده في مدينة ووهان الصينية (أولى اماكن انتشار المرض) لإجراء التدريبات قبل 14 يوم فقط من سفره إلى استراليا، لكن الفريق خضع لقيود صارمة جدا و منع للتجوال في المدينة.

فيروس كورونا: يلقي بظلاله على كرة القدم آسيويا و عالميا

كما أن الفريق الصيني للسيدات الذي يبلغ عدده 32 لاعبة احتجز في الفندق منذ هبوط  طائرته يوم الأربعاء الماضي في استراليا، و على ما يبدو من المقرر انهاء عزلة الفريق التي استمرت لمدة اسبوعين في منتصف الليل يوم الأربعاء، مما يعني أن الكادر الفني و المدربين و اللاعبين سينالون حرية التنقل في المدينة دون وجود قيود و ذلك وفقا لمصادر مطلعة على الخدمات اللوجستية المحيطة بالفريق.
الجدير بالذكر أن عدد من اللاعبات من ضمنهم نجمة الفريق المهاجمة وانغ شوانغ لم تستطع أن تلتحق بالمنتخب جراء الحجر الصحي لمدينة ووهان بسبب تواجد اللاعبات في المدينة في تاريخ رأس السنة.
بعد مراقبة صحة الفريق بشكل يومي لم يظهر أي مؤشر حتى الآن على أن أي فرد من أفراد من المنتخب الصيني للسيدات و الكادر الخاص به يعاني من أعراض أو يحمل فيروس كورونا و بهذا لا يشكل وجود الفريق أي خطر على صحة العامة.
لقد اجبر المسؤولون  المنظمون للألعاب الأولمبية على اعادة ترتيب مواعيد المبارايات ليتمكن الفريق الصيني من المشاركة دون وجود أي مخاوف. و بهذا من المقرر أن تلعب الصين مباراتها الأولى من بطولة التصفيات الأولمبية ضد تايلاند مساء يوم الجمعة على ملعب كامبيلتاون في استراليا، و يصادف ايضا في ذات اليوم مباراة ماتيلداس الافتتاحية ضد تايوان.
نهاية فترة الحجر الصحي التي فرضتها حكومة ولاية كوينزلاند الاسترالية التي تتبع قيود الصحة المعلنة حديثا، ستنتهي بغضون أسبوعين أي منذ آخر مرة كان الفريق الصيني متواجدا فيها في مدينة ووهان.
كما صرح كريس نيكو، رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم : "إن سلامة جميع اللاعبين والمسؤولين والمشجعين لها أهمية قصوى بالنسبة للاتحاد الأسترالي لكرة القدم والاتحاد الآسيوي لكرة القدم. و نحن على ثقة من أننا سنستضيف بطولة ناجحة هنا في مدينة سيدني."


فيروس كورونا و كرة القدم الصينية

كان لتفشي فيروس كورونا تأثير على عدد من مبارايات كرة القدم في الصين حيث تم نقل المبارايات أو تأجيلها و حتى إلغائها، تم تأكيد تأجيل مباراة كأس السوبر الصيني- بين نادي غوانغجو إيفرغراندد و نادي شانغهاي شينهوا و التي كان من المقرر اجرائها في 5 فبراير- إلى إشعار آخر.

كما أن دوري أبطال آسيا AF تأثر أيضاً بفيروس كورونا، إذ تم اجراء مباراة نادي شنغهاي SIPG مقابل غريمه نادي بوريرام يونايتد في 28 يناير خلف الأبواب المغلقة، أبلغ الاتحاد الآسيوي الفرق الصينية الأربعة المتنافسة في البطولة (نادي بكين و نادي شانغهاي شينهوا و نادي قوانغتشو إيفرجراند و نادي شانغهاي سيبج) أنها ستلعب أولى مبارياتها خارج أرضها و ذلك خوفا من إنتشار فيروس كورونا.
سيتم تأجيل المباريات التي تضم أندية من الصين  لتقام عوضا عن ذلك في أبريل ومايو 2020، بينما سيتم تأجيل مباريات المنطقة الشرقية المؤلفة من 16 مباراة إلى تاريخ 16 و 17 يونيو، كما أن مباريات الإياب سيتم اجرائها في 23 أو 24 يونيو.
تم تأجيل هذا الموسم من الدوري الصيني الممتاز لعام 2020  الذي كان من المقرر أن يبدأ في تاريخ 22 فبراير إلى أجل غير مسمى، بقرار من اتحاد كرة القدم الصيني بالتشاور مع السلطات الحكومية الصينية.
وبطبيعة الحال إن لحالة عدم اليقين هذه من تواريخ المبارايات و التأجيلات المستمرة التي وقعت على كرة القدم الصيني بسبب فيروس كورونا لها تأثير على الحياة الطبيعية بالنسبة للاعبي كرة القدم في الصين، كما أنه هذه الحالة أثارت التساؤلات بإحتمال هجرة بعض النجوم الأجانب لكرة القدم جراء فيروس كورونا.


كرة القدم في آسيا و فيروس كورونا


أعلن الاتحاد الآسيوي لكرة القدم (AFC) عن قرار تأجيل بطولة كرة القدم في الصالات التي ستقام في تركمانستان ما بين تاريخ 26 فبراير و 8 مارس بسبب المخاوف من انتشار فيروس كورونا و عدم القدرة على السيطرة عليه.
كما ان الإتحاد صرح : "لقد تم اتخاذ هذه الخطوة بسبب المخاوف من الوضع الحالي لفيروس كورونا ومن أجل ضمان سلامة ورفاهية جميع الفرق المشاركة و المقيمين في المنطقة."
مضيفين "إن الاتحاد الآسيوي سيواصل رصد تأثير الفيروس وسيتم الإعلان عن مواعيد المنافسة الجديدة عندما يستقر الوضع".

ما هي الاحداث الرياضية الاخرى التي تأثرت بفيروس كورونا


أصدر مسؤولو الحكومة الصينية بيانا بأن جميع الأحداث الرياضية المقرر إجراؤها قبل شهر أبريل من عام 2020 سيتم تأجيلها إلى أجل غير مسمى حتى يتم السيطرة على انتشار فيروس كورونا.
 أكدت الرابطة الصينية لكرة السلة (CBA) أن مباريات دوري CBA اعتبارًا من 1 فبراير سيتم تأجيلها إلى إشعار آخر.
كما ألغت اللجنة الأولمبية الدولية (ICC) تصفيات الملاكمة الأولمبية التي كان من المقرر أن تجري في ووهان.

العنصرية التي جلبها فيروس كورونا


إن أبرز القرارات العنصرية حتى الآن قرار ناديين أوروبيين بإلغاء المباريات الودية ضد فريق ووهان زول في الدوري الصيني الممتاز في معسكر تدريبي في إسبانيا. رغم عدم وجود أي دليل صحي لهذا الإجراء فقد تم فحص و تأكيد عدم اصابة اللاعبين بفيروس كورونا من قبل السلطات الإسبانية عند وصلوهم إلى ملقا الأسبوع الماضي، وكما أشار مدربهم الجديد خوسيه غونزاليس لدى وصولهم لم يكونوا حتى في ووهان منذ 2 يناير.

مصدر: SportMob
أخبار متعلقة: