logo

البريميرليج .. ليفربول يتخطى ساوثامبتون بشق الأنفس

Sat 17 August 2019 | 15:52

الفوز الثاني للريدز والهزيمة الثانية للقديسين

حافظ ليفربول على انطلاقته الجيدة في حملة البحث عن أول لقب بريميرليج منذ 30 عامًا، بتخطي ساوثامبتون بشق الأنفس في المباراة التي جرت عصر اليوم على ملعب "سانت ماري" وانتهت بفوز عملاق الميرسيسايد بهدفين لهدف ضمن منافسات السبورت موبة الثانية للدوري الإنجليزي الممتاز.

بدأ اللقاء بأفضلية لرجال المدرب الألماني يورجن كلوب، بحثُا عن هدف مبكر من شأنه أن يحطم معنويات أصحاب الأرض، وهو كان سيفعله المخضرم جيمس ميلنر بانطلاقة من العمق، أنهاها بتسديدة قوية من على حدود منطقة الجزاء، إلا أنها ارتطمت في الدفاع وذهبت سهلة في أحضان الحارس أنجوس جون.

وظهر الظهير الأيمن أرنولد في الأضواء بغارة من الجهة اليمنى، ومن ثم أرسل عرضية للبرازيلي فيرمينو، الذي حاول مغالطة الدفاع بتمريرة بالرأس لصلاح الخالي من الرقابة داخل منطقة الجزاء، إلا أن الدفاع أبعد الخطر في الوقت المناسب، ليبدأ فريق القديسين يكشر عن أنيابه.

أول فرصة محققة لساوثامبتون جاءت من ركلة ركنية أرسلت على رأس يوشيدا، الذي قابلها بضربة رأسية قوية في المرمى، لكن الحارس الإسباني أدريان كان له رأي آخر، بإبعاد ببراعة وردة فعل يُحسد عليها إلى ركنية أخرى، قبل أن يأتي الدور على أدامز، برأسية أخرى من على حدود منطقة الست ياردات، لكن من سوء طالعه علت العارضة بقليل.

وقبل انتهاء الشوط الأول بلحظات، سحب ساديو ماني البساط من الجميع، باستلام تمريرة جيمس ميلنر، ليراوغ مدافع القديسين، ومن ثم هيأ لنفسه زاوية التسديد، ليغالط الحارس بتسديدة مقوسية في أقصى الزاوية اليسرى، معلنًا تقدم فريقه بأولى الأهداف قبل الذهاب لغرفة خلع الملابس.

تفاصيل أكثر بعد قليل..


source: SportMob
Related News