sportmob
×

Download App Now !

هل سيخطف رياض محرز جائزة افضل لاعب في افريقيا للمرة الثانية؟

رياض محرزلاعب المانشستر سيتي هو الأكثر حظا والأقرب في نيل جائزة افضل لاعب في افريقيا لعام 2019
هل سيخطف رياض محرز جائزة افضل لاعب في افريقيا للمرة الثانية؟

سيتنافس ثلاث نجوم في القارة السمراء على لقب افضل لاعب افريقي لعام 2019، وقد أسند تنظيم هذا الحفل  لمصر حيث سيقام في شهر يناير من العام القادم في مدينة الغردقة بمحافظة البحر الأحمر، وتبدو المنافسة شرسة على الكرة الذهبية بين نجوم ثلاثة، هم لاعب محاربي الصحراء الجزائري، رياض محرز نجم نادي مانشستر سيتي الانجليزي ومهاجم نادي ليفربول السنغالي، ساديو ماني، ثم يليه زميله في النادي النجم المصري، محمد صلاح.

والجدير بالذكر أن محرز قد حصد آخر مرة جائزة افضل لاعب افريقي كان عام 2016 بعد تألقه في ناديه ليستر ستي في الدور الانجليزي الممتاز وتوج كأفضل لاعب في الدوري آنذاك، بينما كانت هذه الجائزة  من نصيب محمد صلاح للسنتين السابقتين على التوالي.

ارتفعت حظوظ محرز لنيل هذا الجائزة لهذا العام بعد ان ختم العام الماضي بكم هائل من الانجازات، سواء كان ضمن صفوف ناديه او ضمن صفوف المنتخب الوطني لبلاده، فعلى صعيد انجازاته الاحترافية فقد انهى محرز الدور الممتاز الانجليزي  بالحصول مع فريقه على كأس الدوري، و سجل في الموسم 13 هدفا وصنع 12 هدفا، كما انه شارك ناديه أيضا في الفوز بكأس الرابطة المحترفة وكأس الاتحاد الانجليزي، وبهذا اصبح ناديه أول نادي يفوز بهذه الجوائز المحلية الثلاث في عام واحد. أمّا عن انجازاته الفردية في الموسم السابق فقد حصل  في النصف الاول من الموسم ذاته على ثلاث جوائز خاصة بالدوري الانجليزي الممتاز وتحت رعاية شركة إ.أ. سبورت حيث حاز على جوائزه خلال الحصة التدريبية لفريقه، فنال جائزة اللاعب الاكثر فعالية وجائزة اللاعب المفضل عند الجمهور وجائزة اللاعب الاكثرمن حيث ارتفاع قيمته، فهو أغلى لاعب من القارة السمراء يلعب في القارة العجوز، حيث كانت قيمة إنتقاله لناديه الحالي 61 مليون جنيه استرليني. وقبل شروع الموسم الحالي بايام في شهر آب الجاري، شارك فريقه في الفوز ببطولة الدرع الخيرية في بداية شهر آب الجاري إذ فاز على ليفربول بركلات الترجيح، وبهذا اصبحت البطولات التي احرزها محرز مع مانشستر سيتي للموسم السابق اربع بطولات، ومن حسن حظ محرز أن آخرها كان النهائي فيها مع ليفربول الذي خسر امام نادي محرز، فنادي  ليفربول يضم  كلا اللاعبين المنافسين لمحرز على جائزة افضل لاعب افريقي لهذا العام  وهما النجمان المصري محمد صلاح و السنغالي ساديو ماني، وبفوز مانشستر سيتي في هذه البطولة  ارتفعت حظوظ محرز للحصول على هذ الجائزة.

أما ما حققه محرز مع الاخضر فريق بلاده في كاس الأمم الافريقية في شهر تموز- يوليو الماضي حيث خطف الفوز مع فريقه من السنغال ، وبهذا حقق فوزا جماعيا لبلاده وفوزا فرديا ضد منافسيه على الكرة الذهبيه السنغالي ماني والمصري صلاح ، وهذا ما اشعل فتيل المنافسة ورفع من حظوظه لنيل الجائزة لهذا العام بعد سجل حافل من الانجازات في مسيرته الاحترافية والدولية، وقد اعتبر أغلب المراقبين للكرة الافريقية ونجومها، أن محرز هو الأقرب هذا العام لخطف هذه الجائزة، إذا ما استمر في انجازاته وحافظ على مستواه في مسيرته الاحترافية والدولية في الاشهر القليلة المتبقية من العام الجاري.

مصدر: SportMob
أخبار متعلقة: