logo

تحليل | نابولي "الخاسر الأفضل" في مباراة أخطاء أليجري

Mon 04 March 2019 | 8:13

خسر نابولي المباراة لكنه كان الطرف الأفضل على ملعب سان باولو

واصل يوفنتوس انتصاراته في الدوري الإيطالي وهزم مستضيفه نابولي على ملعبه سان باولو بهدفين مقابل هدف واحد في مباراة جميلة ومثيرة للغاية شهدت كل الأحداث الممكنة في كرة القدم.

وعزز يوفنتوس بهذا الانتصار صدارته للبطولة بفارق 16 نقطة عن نابولي وقد بات عمليًا بطل الموسم في إيطاليا، وأنهى الفريق الشوط الأول مت

قدمًا بهدفين دون رد أحرزهما ميراليم بيانيتش وإيمري تشان، وفي الفترة الثانية أحرز خوسيه كاييخون هدف نابولي الوحيد وأهدر له لورينزو إنسينيي ركلة جزاء في الدقائق الأخيرة.

إليكم أبرز ملاحظات اللقاء ...

النتيجة تُشير بالطبع لتفوق يوفنتوس، لكن هذا لم يكن أبدًا الوضع على أرض الملعب خاصة حين كان الفريقان يلعبان بعدد متساوٍ من اللاعبين، سواء 11 لاعب لكل فريق قبل الدقيقة الـ26، أو 10 لاعبين للطرفين بعد طرد بيانيتش في بداية الشوط الثاني. نابولي كان الطرف الأفضل والأقوى في مجمل تلك الدقائق والأهم أنه كان المبادر بالهجوم والباحث عن التسجيل.

توقع الجميل أن تكون المباراة وكما قال أليجري "بروفة" لأداء يوفنتوس ضد أتلتيكو مدريد في إياب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا، وطبقًا لهذا .. كان المتوقع أن يلعب الفريق مباراة قوية هجومية يُجرب خلالها أساليب البحث عن إحراز هدفين مع غلق الدفاع تمامًا لعدم قبول أي هدف. هل حدث هذا؟ لا أبدًا! أو لنقل أنه حدث جيدًا في أول 26 دقيقة بأداء جيد جدًا من يوفنتوس وضغط متقدم من لاعبيه ومبادرة في الهجوم، لكنه في المقابل لم يحم دفاعه جيدًا لأنه تعرض لعدد من الهجمات المزعجة من جانب البارتينوبي. لكن بعيدًا عن تلك الدقائق، ظهر الفريق بأداء بعيد كل البعد عن المطلوب ضد الضيف الإسباني القوي سواء دفاعيًا أو هجوميًا أو حتى كأسلوب واستراتيجية لعب.


source: SportMob