logo

بوتشيتينو: البريميرليج ولا ليجا هما الأفضل ومتشوق لمشاهدة برشلونة مع سيتين

Wed 15 January 2020 | 19:37

مدرب توتنهام السابق يشيد بطريقة تدريب المدير الفني الجديد للبرسا

تحدث المدرب الأرجنتيني ماوريسيو بوتشيتينو خلال حدث البث التليفزيوني للدوري الإسباني المقام في لندن حول المدير الفني الجديد لبرشلونة ومستقبله التدريبي.

ماوريسيو كان قد غادر مهمة تدريب توتنهام منذ قرابة الشهرين بعد سلسلة نتائج سلبية تراجع إثرها ترتيب النادي اللندني في البريميرليج وحل مكانه المدرب البرتغالي المخضرم جوزيه مورينيو.

خافيير تيباس، رئيس رابطة الدوري الإسباني، كان قد أعلن خلال هذه الأمسية عن موعد كلاسيكو الأرض بين برشلونة وريال مدريد.

بوتشيتينو قال في تصريحات صحفية خلال تلك الأمسية عن كيكي سيتين، مدرب برشلونة الجديد، الذي حل خلفاً للمدير الفني إرنيستو فالفيردي: "نتكلم عن الدوري الإسباني، هذه نوعية مثيرة من كرة القدم، نشاهد خلالها لاعبين، مدربين وجماهير في غاية التميز".

الأرجنتيني أردف "برشلونة واحد من أعظم الأندية في العالم، ومن المتوقع أن يسير مدربهم الجديد الآن على نفس الفلسفة التي كان ينتهجها فالفيردي بعد أن قام إرنيستو بمهمة رائعة واضعاً برشلونة على قمة الليجا".

مدرب إسبانيول السابق أكد "هذا تحدي كبير بالنسبة إلى سيتين، لقد أظهر حباً لا يصدق لأسلوب اللعب على طريقة كرويف، أمر عظيم أن يعيش حلمه، سيكون من المذهل مشاهدة برشلونة مع كيكي".

بسؤاله عما إذا كان مستقبله التدريبي سيكون في البريميرليج أم لا ليجا، رد المدرب الأرجنتيني مازحاً بعدم فهمه للسؤال وأكد "أحاول مشاهدة الكثير من كرة القدم وقضاء الوقت مع عائلتي، أعتقد أن الأمر الإيجابي هو كوني حراً لمدة أسبوعين لذلك أستفيد من هذه العطلة".

المدير الفني لسبيرز أوضح "أملك أصولاً أرجنتينية وأصولاً إسبانية أو كتالونية، بطبيعة الحال كنت محظوظاً ببداية مسيرتي التدريبية مع إسبانيول في مدينة برشلونة ثم المجيء إلى البريميرليج وتعلم الإنجليزية ومعايشة ثقافة جديدة، بالطبع أنا شخص أفضل الآن مع معرفة أكبر وخبرات أوسع".

ماوريسيو اختتم "الدوري الإسباني يعد مرجعية للاعبين والمدربين في العشرين سنة الأخيرة حول العالم، وبالنسبة للمدرب أرغب في التواجد بأفضل الدوريات، البريميرليج ولا ليجا هما أفضل بطولتي دوري في العالم".

بوتشيتيو كان قد قاد توتنهام إلى نهائي دوري أبطال أوروبا الموسم الماضي، وخسر أمام ليفربول 2-0، وارتبط اسمه بتدريب برشلونة والعديد من الأندية الكبيرة في أوروبا


source: SportMob