logo

رسميا إقالة المدرب أرنستو فالفيردي من قبل إدارة برشلونه

Tue 14 January 2020 | 13:34

أعلن نادي برشلونه الإسباني إقالة مدربه الباسكي إرنستو فالفيردي بشكل رسمي بعد الجلسة التي عقدها رئيس النادي جوسيب ماريا بارتوميو مساء الاثنين 13- يناير كانون الثاني 2020. حيث أعلنت اليوم إدارة النادي في بيان رسمي إقالة إرنستو فالفيدري.

قد أصدر النادي الكاتلوني اليوم  14- يناير 2020، في بيان رسمي، كشف فيه عن إقالة المدرب الباسكي

إرنستو فالفيردي

، رسميا من قبل إدارة النادي، و أهم ما جاء في البيان الرسمي" توصل

برشلونة

وإرنستو فالفيردي

إلى اتفاق لإنهاء العقد بين الطرفين، يعرب النادي علنًا عن امتنانه لإرنستو فالفيردي على كفاءته المهنية والتزامه وتفانيه ومعاملته الإيجابية دائمًا تجاه كل أفراد عائلة برشلونة، نتمنى له التوفيق والنجاح في المستقبل".

إرنستو فالفيردي

مهاجم نادي برشلونه السابق في الاعوام 1988- 1990، وقد فاز مع البارسا  بالكثير من الإلقاب و الكؤوس والجوائز تحت قيادة المدرب الهولندي

يوهان كرويف

مثل كأس الكؤوس الأوربية وكأس إسبانيا.

   أمّا مسيرته التدريبية قد بداها في عام 2001، ومسيرته كلاعب، فقد قضى أغلبها في صفوف نادي

اتلتكو بلباو

.

 تعلو أصوات إقالته رغم ما حقق فالفيردي من أنجازات             

تعلو من حين لآخر الأصوات المطالبة بإقالة

ارنستو فالفيردي

المدير الفني لنادي برشلونه الإسباني من عام 2017، وكانت هذه الاصوات تعلو في كل مرة يتخبط الفريق

الكاتالوني

بسبب التذبب في الاداء، وقد اتّسم مستوى الفريق في التذبذب في الاداء في مناسبات كثيرة، وخاصة في المنافسات الأوربية والبطولات الاسبانية الاخرى غير الليجا، بالرغم من أن البارسا قد حسم لقب الليجا في الموسمين الأخيرين، ومع ذلك ليس هناك قبولا كبيرا من جماهير البارسا للمدرب فالفيدري صاحب 55 عاما.

إنجازات فالفيردي مع البارسا من 2017- 2020

تسلم

أرنيستو فالفيردي

مسؤولية تدريب نادي برشلونه في مايو آيار 2017، قادما من نادي

أتلتيك بلباو

خلفا للمدرب لويس انريكي، وقد تم تمديد عقده لموسم آخر في فبراير 2019، وكان يتعين على النادي ان يمدد له العقد هذا العام حتى عام 2021، إلا انه قد جرى العكس بعدما تعالت الاصوات بإقالته.

وخاض فريق البارسا 163 مباراة تحت قيادته، استطاع الفريق ان يفوز 108 مباراة منها، وتعادل في 35 مباراة وخسر في 20 مباراة.

استطاع فالفيردي من الفوز بلقب الليجا في الموسمين الماضيين، كما انه يتصدر ترتيب فرق اللجيا هذا الموسم برصيد 40 نقطه متشاركا في عدد النقاط مع غريمه التقليدي نادي ريال مدريد.

ومن إنجازات المدرب الباسكي فالفيردي مع برشلونه الفوز

بكأس ملللك اسبانيا

2017-2018، و

كأس السوبر الإسباني

2018.

إخفاقات فالفيردي مع برشلونه

أكثر الإخفاقات التي قللت من شعبية المدرب فالفيردي، تلك التي اقترفت في المنافسات الاوربية، تمثلت في هزائم تأريخية لذلك غطّت الإخفاقات على انجازاته مع الفريق.

 ابتدأت الحملة المطالبة في إقالته في منافسات دوري أبطال اوربا في الموسمين الماضين، بعد خسارتين مدويتين، الاولى حينما خسر النادي خسارة ثقيلة امام نادي

روما

الايطالي 2017-2018، بنتيجة 3-0 لصالح روما، والخسارة التاريخية الثانية امام نادي

ليفربول

الانجليزي في نفس البطولة الموسم الماضي 2018-2019، بنتيجة 4-0 لصالح الريدز.

ويبدو ان

فالفيردي

يفشل في قيادة

برشلونه

في محيطه الاوربي بنجاح، ففي دور المجموعات لبطولة دوري ابطال اوربا هذا الموسم أيضا، لم يظهر برشلونه بمستوى جيد حيث كان هناك تذبذبا في الاداء، لذلك تعالت الاصوات الداعية لإقالته، وخاصة بعد تعادل برشلونه امام النادي التشيكي

سلافيا براغ

، بدون اهداف في 5

نوفمبر العام الماضي

في السبورت موبة الرابعة من دور المجموعات، من بطولة دوري ابطال اوربا في معقله ملعب ا

لكامب نو

.

 وقد جاءت هذه الخسارة متزامنة مع خسارته الثقيلة في نفس الاسبوع امام

ليفانتي

بنتيجة 3-0 لصالح ليفانتي في السبورت موبة 12 من الليجا. ورغم تلك الخسارتين فقد جدد مدير النادي جوسيب ماريا بارتوميو الثقة لفالفيردي، ولم يلوّح بالإلقالة خوفا من أن تغير المدرب قد يؤثر على اداء الفريق.

مرة اخرى تعالت الاصوات على اقالته الآن، وكانت القشة التي التي قصمت ظهر البعير، هو الاخفاقان المتمثلان بتعادل الفريق في ثلاث من أربع مبارياته الاخيرة التي خاضها.

والسبب الثاني والأبرز في إقالته هو خروج

برشلونه

من الدور نصف النهائي بعد خسارة البارسا امام

اتلتكو مدريد

، في 9 يناير الجاري،  بنتيجة 3-2 ، في كاس السوبر الاسباني التي اقيمت في

المملكة العربية السعودية

في يناير، وخروجه من البطوله؛ ليذهب الكأس  

ل<a href="https://sportmob.com/ar/team/5c4051c746b6a23de800155b/real-madrid">

ريال مدريد

بعد ان التقى في النهائي مع أتلتكو مدريدح بينماعاد

برشلونه

لاسبانيا خالي اليدين من أي لقب.

كيكي سيتين خليفة إرنستو فالفيردي

تعاقد رسميا نادي برشلونه مع المدرب السابق  لنادي

ريال بيتيس

كيكي سيتين بعد إقالة فالفيردي ببيان رسمي اليوم الثلاثاء، والمدرب كيكي صاحب 61 عاما وقد كان لاعبا سابقا في اندية اسبانية مثل راسينج سانتاندير، ونادي

اتلتكو بلباو

ونادي

ليفانتي

.

وقد درب كل من نادي

راسينج سانتاندير

، ونادي

لاي بالماس

، ونادي

ريال بيتيس

، وبعض الاندية غير المعروفة، وتولى مسؤولية تدريت المنتخب الغيني لفترة وجيزة في عام 2006.

وكان آخر نادي  قد أشرف على تدريبه هو

ريال بيتيس

لموسميين ، ونجح في قيادة الفريق ليكون ضمن الاندية العشرة في قائمة فرق الليجا في الموسمين، شارك فريقه تحت قيادته في 97 مباراة ، استطاع ان يفوز في 39 مباراة، وتعادل في 36 مباراة، وخسر في 36 مباراة، وسجل فريقه 139 هدفا وتلقت شباكه 143 هدفا.

 والجدير بالذكر ان كيكي سيتين لم يحقق اي لقب في مسيرته التدريبية.

وقد أشارت الصحف الرياضية الإسبانية ان هناك عدة اسماء قد طرحت لخلافة فالفيردي إلا انهم رفضوا مسؤولية تدريب برشلونه كاسطورة برشلونه السابق المدرب الحالي لنادي السد القطري

تشافي هيرنانديز،

ومدرب المنتخب الهولندي الحالي

رونالد كومان.

فالفيردي يودع النادي والجماهير برسالة عاطفية

بعد إقالته رسميا اليوم الثلاثاء، وجه الإسباني مدرب نادي برشلونه المقال

أرنستو فالفيردي

رسالة عاطفية وجهها للنادي وجماهيره وعشاقه، وهذا بعض ما جاء فيها " انتهى دوري كمدير فني لفريق

برشلونة

قضيت موسمين ونصف في منتهى الحدة منذ البداية، وفي ذاك التوقيت عشت لحظات سعيدة للغاية، وقد احتفلت بالألقاب والانتصارات، لكن في الوقت ذاته، قضيت بعض الأوقات الصعب، ود أن أشكر الرئيس

جوزيف ماريا بارتوميو

ومجلس الإدارة على الفرصة التي قدموها لي لقيادة هذا الفريق ولثقتهم طوال هذا الوقت".


source: SportMob