logo

هل نجحت إدارة برشلونة في إيصال الرسالة الأخيرة لفالفيردي؟

Sat 11 January 2020 | 21:45

فالفيردي يفهم جيدًا ما يدور حوله

كشفت بعض المنابر الإعلامية المقربة من غرفة صناعة القرار في برشلونة، عن آخر مستجدات مستقبل المدرب إرنستو فالفيردي، بعد عودة الفريق من السعودية.

وودّع البرسا منافسات كأس السوبر الإسبانية، بالهزيمة أمام أتلتيكو مدريد بنتيجة 3-2 في سهرة أول أمس الخميس التي استضافها ملعب "الجوهرة المشعة" في المملكة العربية السعودية.

وتسببت في هذه الهزيمة، في عودة الشكوك حول مستقبل المدرب الباسكي مع الكاتالان أكثر من أي وقت مضى، وهو ما يعرفه فالفيردي أكثر من غيره، وفقًا لتقرير نشرته صحيفة "سبورت".

وقالت الصحيفة، إن المدرب الخمسيني يُدرك جيدًا عواقب الهزيمة الأخيرة أمام الهنود الحمر، لكن أكثر ما يُثير انزعاجه وغضبه، حالة التجاهل التي يعاني منها منذ عودة البعثة من جدة.

وأشار المصدر إلى أن إدارة النادي لم تُجر ولو مكالمة هاتفية واحدة مع فالفيردي، وهو ما يجعله يشعر بالوحدة في الوقت الراهن، وذلك بالتزامن مع الأنباء المُحدّثة على رأس الساعة، عن مفاوضات الإدارة مع أسطورة النادي تشافي هيرنانديز.

ولفت التقرير إلى أن المدرب المُرشح للطرد من "كامب نو"، ليس في معزل عن المفاوضات الجارية مع مدرب السد القطري، وبالكاد يفهم جيدًا أن صمت الإدارة معه، ما هو إلا تمهيد للإطاحة به عاجلاً أو الانتظار حتى 30 يونيو آجلاً.

كلوب: لن نتوقف عن القتال حتى نتسلم بطولة الدوري الإنجليزي

وبحسب نفس المصدر، فإن فالفيردي يعرف جيدًا أن مستقبله مع النادي بات في محل شك، مع التأكيد مرة أخرى أنه على علم بالمفاوضات الجارية مع تشافي، لكن الإدارة تتعمد تجاهله، لحين الاجتماع معه في غضون أيام وربما ساعات لتقرير مصيره.

وفي تقرير منفصل، ذكرت نفس الصحيفة أن هناك تيار داخل غرفة خلع ملابس الفريق يرى أن الفريق بحاجة لما وصفه التقرير "إثارة جديدة"، لكم العقبات التي عانى منها الفريق في المواسم الماضية، مثل مباراتي روما وليفربول بالإضافة لخسارة كأس ملك إسبانيا أمام فالنسيا والهزيمة الأخيرة أمام الأتلتي، حيث لا يجد الفريق حلاً من المدرب في الوقت المناسب.

وأشار نفس المصدر إلى أن هناك العديد من الزملاء السابقين لتشافي تواصلوا معه في الساعات القليلة الماضية، للتأكد من صحة الأنباء التي تتحدث عن مفاوضات الإدارة معه، مع التأكيد بأن هناك حالة ارتياح لاستقرار الإدارة على اسم تشافي، باعتباره يمثل حاضر ومستقبل النادي، غير أنه لم يفقد الاتصال أبدًا بزملائه السابقين الذين يلعبون حتى الآن مثل جيرار بيكيه، ليونيل ميسي، تير شتيجن ولويس سواريز.


source: SportMob