sportmob

تغيير موقع تمثال إبراهيموفيتش تجنبًا لتحطيمه

التمثال تعرض للتحطيم 3 مرات من قبل
تغيير موقع تمثال إبراهيموفيتش تجنبًا لتحطيمه
تغيير موقع تمثال إبراهيموفيتش تجنبًا لتحطيمه

كشف أندرس مالمستورم، المتحدث باسم مدينة مالمو، عن إعادة نصب تمثال زلاتان إبراهيموفيتش، لاعب ميلان الإيطالي، ولكن في موقع آخر تجنبًا لتحطيمه.

وفي شهر نوفمبر الماضي، غضب جمهور مالمو من إبراهيموفيتش، ومن هنا بدأت أعمال التخريب للتمثال الذي تم تشييده تكريماً لمسيرة المهاجم صاحب الـ 38 عاماً.

بعدما قرر إبراهيموفيتش شراء جزء من نادي هاماربي، والذي يعد منافساً مباشرة لمالمو فريق السلطان القديم، الجماهير ثارت عليه وبدأت حملات هجوم ضده.

أسباب تحطيم تمثال إبراهيموفيتش

بعد إعلان إبراهيموفيتش بيوم واحد، هاجمت الجماهير التمثال وأشعلت النيران فيه وقامت ببعض أعمال التخريب، وفي ديسمبر الماضي تجددت أعمال التخريب عن طريق كسر أنف التمثال ووضع طلاء فضي اللون عليه.

الشرطة السويدية، قررت وضع سياجاً حديدياً حول التمثال، ولكن هذا لم يمنع المخربين من المهاجمة، وفي صباح الخامس من يناير تعرض التمثال إلى هجوم جديد أسفر عن سقوطه بالكامل.

عودة تمثال إبراهيموفيتش

وقال مالمستورم في تصريحات لوكالة أنباء "أسوشيتد بريس" إنّ التمثال سوف يتم تغيير موقعه ليكون بعيدًا عن ملعب "سويدبانك" لكنّه سيبقى في مالمو".

وبدأ إبراهيموفيتش مسيرته الكروية مع مالمو، ونجح في تسجيل 16 هدفاً خلال 40 مباراة مع الفريق، قبل أن ينتقل إلى أياكس الهولندي.

مصدر: SportMob