sportmob

ولفرهامبتون يكرر فوزه على مانشستر سيتي بثلاثية في مباراة درامية

بعد الفوز في الدور الأول بهدفين ولفرهامبتون يضرب مانشستر سيتي بثلاثية
ولفرهامبتون يكرر فوزه على مانشستر سيتي بثلاثية في مباراة درامية

سقط مانشستر سيتي في فخ الهزيمة أمام ولفرهامبتون بثلاثة أهداف لهدفين، في المباراة التي جمعت بينهما في ختام مباريات السبورت موبة الـ 19 من البريميرليج.

المباراة بدأت بشكل سريع ومثير، ولعب مانشستر سيتي معظمها منقوص العدد بعد طرد حارسه إيدرسون في أول المباراة.

بعد مرور عشر دقائق من عمر اللقاء، وصلت كرة طولية إلى دييجو جوتا لاعب ولفرهامبتون وخرج إيدرسون من مرماه ليصطدم الثنائي معاً على مشارف المنطقة، ويحتسب الحكم ركلة حرة ويشهر البطاقة الحمراء في وجه الحارس البرازيلي.

المدير الفني لمانشستر سيتي، قام بإخراج أجويرو مهاجم الفريق، ودفع بكلاوديو برافو الحارس التشيلي ليكمل الفريق المباراة بعشرة لاعبين.

الشوط الأول انحصر في وسط الملعب، دون هجمات حقيقية على أي من المرميين حتى الدقيقة 25.

هجمة من الجانب الأيسر عن طريق رحيم ستيرلينج توغل بها إلى منطقة جزاء أصحاب الأرض، وتدخل معه المدافع ليسقط ويحتسب الحكم ركلة جزاء.

تقدم ستيرلينج لتنفيذ ركلة الجزاء، وسددها على يسار المرمى وتألق باتريسيو حارس الذئاب وتصدى لها وتحولت إلى ركنية، وبعد مراجعة الفيديو، يعود الحكم ويطلب إعادة تنفيذ الركلة.

ستيرلينج تقدم لتنفيذ ركلة الجزاء من جديد، وفي نفس الزاوية نفذها وتصدى لها باتريسيو من جديد، ولكنها ارتدت لستيرلينج ووضعها في الشباك معلناً عن الهدف الأول.

استمر الشوط الأول هادئاً في وسط الملعب دون تهديد حقيقي، ولكن الحال اختلف مع بداية الشوط الثاني.

بعد مرور أربع دقائق من عمر الشوط الأول، مرر كيفن دي بروينه تمريرة إلى ستيرلينج الذي انفرد بمرمى أصحاب الأرض ووضع الكرة في الشباك.

ورفض أداما تراوري لاعب ولفرهامبتون أن يتأخر فريقه بهدفينن، وسريعاً بعد خمس دقائق أضاف هدف تقليص الفارق بتسديدة قوية من مشارف منطقة الجزاء.

النتيجة كانت تسير لصالح مانشستر سيتي، مع سيطرة من أصحاب الأرض في الشوط الثاني ولكن انقلب الحال في الدقائق الأخيرة.

وفي الدقيقة 82 استغل تراوري خطأ ميندي وضغط عليه وخطف منه الكرة وتوغل إلى منطقة الجزاء ومرر الكرة إلى خيمنيز الذي سددها في المرمى معلناً عن هدف التعادل.

وقبل نهاية الوقت الأصلي للمباراة بدقيقة، قتل دوهيرتي المباراة بهدف ثالث لصالح ولفرهامبتون، بمجهود فردي بعد مراوغة دفاع المواطنين وسدد الكرة من مشارف منطقة الجزاء معلناً عن الهدف الثالث لفريقه.

وفي الدقيقة الثانية من الوقت المحتسب بدل الضائع، احتسب الحكم ركلة حرة لصالح مانشستر سيتي تقدم لها رحيم ستيرلينج ونفذها ولكن العارضة تتعاطف مع أصحاب الأرض وتخرج الكرة إلى ركلة مرمى.

وبهذه النتيجة يتجمد رصيد مانشستر سيتي عند النقطة 38 في المركز الثالث وبفارق نقطة عن ليستر سيتي صاحب المركز الثاني، وارتقى ولفرهامبتون إلى النقطة 30 في المركز الخامس وبفارق نقطتين عن تشيلسي صاحب المركز الرابع.

مصدر: SportMob