sportmob
×

Download App Now !

"كامب نو" يشهد ثاني أسوأ حضور جماهيري هذا الموسم

رقم للنسيان .. بعد أيام قليلة من تسجيل أعلى معدل حضور جماهيري
"كامب نو" يشهد ثاني أسوأ حضور جماهيري هذا الموسم

ذكرت الصحف الكاتالونية المقربة من برشلونة، أن مباراة أمس السبت ضد ديبورتيفو ألافيس، التي انتهت بفوز البرسا برباعية مقابل هدف في الدوري الإسباني، شهدت ثاني أسوأ معدل حضوري جماهيري في قلعة "كامب نو" هذا الموسم.

وبحسب ما ذكرته صحيفة "سبورت"، فقد حضر إلى الملعب في آخر مباراة للفريق هذا العام نحو 60.051 شخصًا من المدرجات، كثاني أسوأ معدل حضور جماهيري منذ بداية هذا الموسم.

وكانت مواجهة بلد الوليد التي استضافها نفس الملعب يوم 29 أكتوبر الماضي، قد شهدت أسوأ معدل حضور جماهيري بأعداد لم تتجاوز الـ 59.896، رغم فوز البلو جرانا آنذاك بخماسية مقابل هدف.

وأمام سلافيا براج في مباراة السبورت موبة الرابعة لدوري أبطال أوروبا، حضر المباراة نحو 67.023 مشجعًا، علمًا بأنه في سبتمبر الماضي، حضر 70.000 في مباراة فياريال، وكان آنذاك أسوأ حضور تم تسجيله هذا الموسم.

على النقيض من ذلك، شهدت مباراة كلاسيكو الأرض ضد ريال مدريد، حضور 93.426 متفرج، كأعلى معدل حضور جماهيري منذ بداية الموسم وحتى هذه اللحظة.

وبعيدًا عن الحضور الجماهيري، فقد نجح فالفيردي ورجاله في إنهاء عام 2019 بلا هزيمة واحدة في "كامب نو"، بعد رباعية الأمس، التي سيعقبها عطلة عيد الميلاد.

تجدر الإشارة إلى أن برشلونة انفرد بصدارة الليجا بشكل مؤقت، بوصوله للنقطة 39، بفارق 3 نقاط عن ريال مدريد قبل مباراته اليوم ضد بلباو، التي ستقام على ملعب "سانتياجو بيرنابيو" ضمن منافسات أحد السبورت موبة الثامنة عشر.

مصدر: SportMob
أخبار متعلقة: