sportmob
×

Download App Now !

توماس مولر يرد على منتقديه برقم قياسي جديد

إنجاز كبير من الدولي الألماني..
توماس مولر يرد على منتقديه برقم قياسي جديد

على الرغم من الانتقادات الحادة التي يتعرض لها، لكن واصل توماس مولر، لاعب بايرن ميونخ، تحطيمه للأرقام القياسية، وهذه المرة بعدما حقق رقمًا قياسيًا في عدد التمريرات الحاسمة بالدوري الألماني.

ولا يعيش مولر أفضل مواسمه، حيث بات واضحًا أنه خسر دعم الإدارة والجماهير بعد تدني مستواه بصورة كبيرة في آخر موسمين على وجه الخصوص، مما جعل الصحافة تنشر شائعات عن اقتراب رحيله عن العملاق البافاري.

صحوة مولر

21 ديسمبر 2019

ولكن ربما بدأت الأمور في التحسن بالنسبة للدولي الألماني منذ إقالة نيكو كوفاتش وتولي هانزي فليك المهمة، حيث ساهم في 10 أهداف خلال 10 مباريات وصنع 31 فرصة للتسجيل.

صاحب الـ31 عامًا منح بايرن ميونخ الفوز على فولفسبورج بعد تمريرة حاسمة للبديل الشاب زيركيزي فتح من خلالها أبواب مرمى الذئاب واقتنصت بها كتيبة فليك ثلاث نقاط ثمينة في صراعها للحفاظ على لقب البوندسليجا.

هذه التمريرة الحاسمة سجّلت لمولر رقمًا قياسيًا مميزًا، حيث صارت التمريرة الحاسمة رقم 11 له خلال 17 مباراة، ليكون أعلى معدل لصناعة الأهداف في الدور الأول بالدوري الألماني في التاريخ.

19 يناير 2020

وبعد صناعته لهدفين أمام هيرتا برلين، أصبح مولر أول لاعب في البوندسليجا منذ 2004-2005 الذي يصنع 12 هدفًا في أول 18 مباراة في الدوري الألماني، ويحتاج فقط لهدفين ليعادل سجله الأفضل في موسم 2017-2018.

هذه الإحصائية قد تبرز جهود مولر في بايرن، وقد تكون سببًا مقنعًا للإدارة لتمسكها به في الأليانز آرينا، لا سيما وأن اسمه قد ارتبط بعدد من الأندية الأوروبية الكبيرة للانتقال إليها في الشتاء مثل مانشستر يونايتد والإنتر.

الجدير بالذكر أن بايرن ميونخ بفوزه على فولفسبورج يكون قد ختم الدور الأول في المركز الثالث برصيد 33 نقطة وبفارق 4 نقاط عن المتصدر ريد بول لايبزيج.

مصدر: SportMob
أخبار متعلقة: