sportmob

مدرب مونتيري يتحسر على الخسارة المؤلمة أمام ليفربول

أنطونيو محمد لا يصدق ما حدث مع فريقه في اللحظات الأخيرة
مدرب مونتيري يتحسر على الخسارة المؤلمة أمام ليفربول

ظهرت كل علامات الحزن والحسرة على وقع مدرب مونتيري أنطونيو محمد، وذلك بعد الهزيمة القاتلة أمام ليفربول بنتيجة 1-2 في مباراة نصف نهائي كأس العالم للأندية.

كانت مباراة صعبة بالتأكيد، حاولنا التركيز لمدة 90 دقيقة وأنا فخور بما قدمه اللاعبون، لكنهم فقدوا التركيز في آخر لعبة، قدمنا مباراة حماسية وحارسنا تألق في التصدي لأربع تسديدات قوية، لكن في النهاية التفاصيل البسيطة منحن ليفربول الفوز".

وأضاف " كنا نطمح لتحقيق نتيجة إيجابية وكنا نركز على تشريف الكرة المكسيكية ولكننا فقدنا التركيز في آخر فرصة بالوقت الأصلي، لكن كما قلت .. فخور بما قدمناه وأعتقد أننا خسرنا بكل شرف وكرامة".

وسُئل عن نصيحته لفلامنجو من أجل تخطي بطل أوروبا، فأجاب " عليهم أن يقوموا بما فعلناه وأن يحاصروا ليفربول ويمنعوا لاعبيه من التمرير".

كلوب: كانت مباراة صعبة ولكن سجلنا ببراعة

وتابع "أعتقد أننا قدمنا عملا متميزا، سنحت لما ست أو سبع فرص متميزة لهز الشباك، بالتواضع والعمل يمكن الفوز على أي فريق كبير، أشعر الآن بالحزن وخيبة الأمل ولكنه سيتحول بعد ذلك لفخر لما قدمناه".

وختم "الآن سنركز على مواجهة الهلال، لكن بلا ضغوط، وسيكون أمامنا مباراة أخرى صعبة في نهائي الدوري المكسيكي، وسنمنح اللاعبين راحة لأن مواجهة الفريق السعودي لن تكون سهلة، خاصة بعد تألق لاعبيه أمام فلامنجو".

مصدر: SportMob