sportmob

صاحب حملة قرود العنصرية: كانت معقدة على الجميع

سيميوني فوجازوتو الفنان الإيطالي صاحب حملة قرود العنصرية في الدوري الإيطالي يؤكد أن الحملة كانت معقدة على الجميع.
صاحب حملة قرود العنصرية: كانت معقدة على الجميع

أكد سيميوني فوجازوتو الفنان صاحب الحملة التي أقيمت ضد العنصرية في الأيام الأخيرة بالدوري الإيطالي أنها كانت معقدة بشكل كبير على كل من شاهدها.

جاء هذا في تصريحات صحفية أدلى بها فوجازوتو وأوضح خلالها أن أنه أراد أن يبعث برسالة أن الجميع متساوي ولا توجد فروقات بينهم.

وقال سيميوني فوجازوتو: "محاولاتنا في توضيح مشكلة كبيرة كبيرة مثل العنصرية تعد مثلما كنت تتحدث باللغة اللاتينية لرجل عادي مثلنا جميعًا".

أزمة جديدة في الكرة الإيطالية والسبب لاتسيو

وأضاف: "حاولنا أن نعكس الكلمات التي استخدمتها بعض الجماهير في المدرجات والرموز مثل أصوات القردة وإلقاء الموز في الملعب لتكون محاربة للعنصرية".

وأكمل: "قلت لنفسي بما اننا لا نستطيع أن نشرح لهؤلاء أننا جميعًا بشر فلنحول تلك القردة لرمز ولنقل أننا كلنا قردة ونتساوى في كل شيء ولا يوجد فوارق بيننا".

وأنهى تصريحاته: "أنا متفهم أن الرابطة تريد أن تبعد نفسها عن تلك الحملة لكنني لن أتراجع أبدًا، أنا فخور للغاية بما قمت به فلقد واجهنا المشكلة بشكل حقيقي للمرة الأولى".

جدير بالذكر أن الحملة كانت قد تسببت في الكثير من الجدل خلال الأيام الماضية بسبب استخدام القردة كرمز لها.

مصدر: SportMob
أخبار متعلقة: