sportmob
×

Download App Now !

دي بروين: جوارديولا غير سعيد بمانشستر سيتي الحالي

لم يحقق ما يريد هذا الموسم..
دي بروين: جوارديولا غير سعيد بمانشستر سيتي الحالي

كشف كيفن دي بروين، لاعب مانشستر سيتي، أن مدربه بيب جوارديولا غير سعيد بالسيتيزنز هذا الموسم، مُعللًا ذلك بأن الفريق لم يصل إلى الأهداف التي وضعها لهذا الموسم حتى الآن.

مانشستر سيتي يقبع في المركز الثالث من جدول ترتيب البريميرليج وقد ازداد الفارق بينه وبين المتصدر ليفربول ليصبح 14 نقطة، مما ينذر بصعوبة الحفاظ على لقب الدوري للموسم الثالث على التوالي.

دي بروين كان من المشاركين في الانتصار الساحق للسيتي على أرسنال بثلاثة أهداف نظيفة، وقد أحرز هدفين بصورة أكثر من رائعة، قبل أن تُسقط قرعة دوري أبطال أوروبا ناديه في مواجهة ريال مدريد بدور الـ16.

الدولي البلجيكي تحدث للصحافة وقال "في بعض الأحيان يكون غاضبًا وفي البعض الآخر يكون سعيدًا. ولكن من الواضح والطبيعي أن يكون أكثر غضبًا حاليًا لأننا لم نحقق أداءً جيدًا كما سبق وأن فعلنا في الأعوام الماضية، ولكنني أظن أن أي شخص مكانه سيكون كذلك.".

وأضاف "بالنسبة للبقية في السيتي، فالأمر هو نفسه. عندما لا تسير الأمور على ما يرام، سيكون من الطبيعي أن تزداد الشائعات وتزداد أقاويل الناس.".

جوارديولا: واجهنا مانشستر يونايتد أفضل من أرسنال

وعن الدوري الإنجليزي، قال "هذا ليس سهلًا أبدًا لأنه من الواضح أن هدفنا كان هو تحقيق اللقب، نحن نعلم أن الفجوة أصبحت كبيرة ولكنني أظن أننا لاعبون محترفون نحتاج إلى نؤدي أسبوع تل والآخر بنفس الوتيرة حتى إن لم نفز بالألقاب أو المباريات.".

"نحن نحتاج إلى الحصول على الإيقاع، نلعب في بطولتين إلى جانب دورير أبطال أوروبا، فبالتالي أنا لا أعرف ما سيحدث هذا الموسم، لو كان الأمر سهلًا ومعروفًا بأن السيتي سيحقق الدوري الإنجليزي، إذا لماذا نلعب؟."

واختتم دي بروين حديثه بقوله "الكل في هذا المجال يعمل بكل ما آوتي من قوة بحيث يستحق كل من يعتلي الصدارة ذلك المركز الذي وصل له لأنه وببساطة في النهاية هو الأفضل لذلك قد حقق اللقب أو الصدارة.".

الجدير بالذكر أن دوري الأبطال يُعد هو الأولوية القصوى للسيتي هذا الموسم بعد الخروج المخيب في آخر نسخة على يد توتنهام في ربع النهائي في المباراة الشهيرة على ملعب الاتحاد بتدخل من تقنية الفيديو.

مصدر: SportMob
أخبار متعلقة: