sportmob
×

Download App Now !

خاص | رودري: سيميوني وبيب مختلفان تماماً وليفربول الخصم الأصعب

لاعب الوسط الإسباني يروي تفاصيل تجربته الجديدة مع مانشستر سيتي
خاص | رودري: سيميوني وبيب مختلفان تماماً وليفربول الخصم الأصعب
خاص | رودري: سيميوني وبيب مختلفان تماماً وليفربول الخصم الأصعب

كشف رودري هيرنانديز لاعب مانشستر سيتي، عن تحمسه الشديد خلال الأشهر الأولى له مع النادي الإنجليزي هذا الموسم، متطلعاً لإثبات نفسه على مستوى عالي في البريميرليج.

رودري رحل عن أتلتيكو مدريد الصيف الماضي، متوجهاً في صفقة قياسية إلى سيتي مقابل 63 مليون جنيه إسترليني، ليظهر بشكل مميز في انطلاقته مع المدرب بيب جوارديولا.

لاعب الوسط الإسباني تحدث في حوار خاص مع "Dazn" عبر موقع سبورت موب، ليتحدث عن العديد من الجوانب الهامة حول تجربته الجديدة والمثيرة.

وقال رودري:"سيتي مشروع مثير جداً بالنسبة لي، لأنه أحد أكبر الأندية في أوروبا، أحلم بالنجاح هنا في العديد من التحديات على المستوى الفردي، بواحد من أقوى الدوريات في العالم وهو البريميرليج".

علاقته بجوارديولا:"تربطنا علاقة قوية جداً لأنني إسباني مثله، في بعض الأحيان يبدو لي كصديق أو زميل وليس كمدرب، يحاول بقدر الإمكان التعامل معك بطريقة ودية وتعليمك الأشياء بشكل بسيط".

المنافسة مع ليفربول:"على الجانب الفردي أرى ليفربول الفريق الأصعب الذي واجهته طوال مسيرتي، يهيمنون على المنطقة الدفاعية والهجومية، يلعبون بعدوانية شديدة، ولكن سنقاتل أمامهم حتى النهاية".

وأضاف:"لا يجب علينا النظر لليفربول أكثر من أنفسنا، لا يمكننا التوقف عن المحاولة، وهذا ما غرسه فينا دييجو سيميوني مع أتلتيكو ويقوم به جوارديولا أيضاً".

الفارق بين جوارديولا وسيميوني:"هما مختلفان تماماً وكل منهما يحمل صفات عكس الآخر، أشعر بالحظ الشديد للعمل معها وعمري 23 سنة فقط، قاما بمساعدتي على النمو في المرحلة الدفاعية والهجومية، حيث يعملان على مدار 24 ساعة لتحسين اللاعبين".

واستكمل رودري:"كلاهما جيد جداً، ولكن سيميوني يعتمد على الاتساق والمثابرة، بينما يُركز جوارديولا على عنصر الابتكار".

عودة جوزيه مورينيو وتدريبه توتنهام:"كانت فرحة كبيرة جداً، لأنه يفعل ما يحبه مرة أخرى، مدرب فائز ويمتلك خبرة كبيرة ستفيد الكرة الإنجليزية وسبيرز بعد رحيل ماوريسيو بوتشيتينو".

زيدان حول القرعة: ريال مدريد سيتخطى ليفربول

نيمار: سعيد في باريس؟ المهم أن ألعب كرة القدم

سر تفضيله لمركز خط الوسط المدافع:"بسبب والدي، في إحدى المرات سألني مدربي عن مركزي المفضل وقلت له لاعب وسط، وبالصدفة كان هذا المكان الذي وضعه لي أيضاً، فران ألكوي ساعدني في الفئات العمرية بأتلتيكو ونقل لي بعض المفاهيم الخاصة بهذا المركز وواجباته، والتي رأيتها في سيرجيو بوسكيتس مع برشلونة".

نجمه المفضل:"زيدان كان معبوداً لي في مرحلة الطفولة، حتى وإن كنت لا أمتلك نفس الخصائص، لأنه يعتمد على الخيال والإبداع مع مسؤولية أقل".

جدير بالذكر أن صاحب الـ23 سنة، لعب 20 مباراة مع مانشستر سيتي هذا الموسم، سجل خلالهم هدفين وصنع هدفاً وحيداً.

مصدر: SportMob