logo
My Profile

كيليني: إنتر لم يفاجئني وانتظروا يوفنتوس الجديد قريبًا

Tue 03 December 2019 | 14:58

قائد الدفاع يعد بظهور الوجه الحقيقي ليوفنتوس مع بداية العام الجديد

أقر قائد دفاع يوفنتوس جورجيو كيليني، بأن الصورة التي يبدو عليها إنتر في الوقت الراهن، لم تفاجئه، وذلك لكفاءة مدربه السابق في "يوفنتوس آرينا" أنطونيو كونتي.

وأحدث مدرب تشيلسي الأسبق طفرة في فريق الأفاعي، وصلت هذا الأسبوع لحد استعادة الصدارة مرة أخرى من بطل آخر ثماني سنوات، بتغلبه على سبال بهدفين لهدف، في نفس السبورت موبة التي تعثر فيها اليوفي أمام ساسولو بالتعادل الإيجابي بهدفين للكل.

وعن المنافسة القوية التي يجدها يوفنتوس من إنتر هذا الموسم على لقب الكالتشيو، قال كيليني لشبكة "سكاي سبورتس" إيطاليا "إنتر لم يفاجئني. أعرف كونتي ولاعبيه، وتوقعت أن يكون الأمر بالصورة الحالية لفترة طويلة قادمة".

من جهة أخرى، رد على الانتقادات التي يتعرض لها ماوريسيو ساري في الآونة الأخيرة، لعدم ظهور الفريق بالصورة المتوقعة منه منذ توليه القيادة مع بداية هذا الموسم، وقال "علينا أن نواصل التحسن، لكن سبق وأن قلت بعد أول مباراة أن يوفنتوس الجديد سيعلن عن نفسه بداية من يناير".

وأضاف "أعتقد أننا بدأنا الموسم بشكل جيد، وفي أول شهر ونصف جاءت مباراة إنتر لتتوج مجهودنا، كانت أفضل مباراة بالنسبة لنا منذ بداية الموسم".

وتابع "ثم عانينا من انخفاض طفيف، لكننا نعرف كيف نتعامل مع الأمر، ونتائجنا لم تتأثر بالأداء، حتى لو لم نقنع أنفسنا بالأداء، الشيء المهم الآن الحصول على الثلاث نقاط، ورغم عدم اللعب بشكل جيد، فنحن ندرك أننا بحاجة لمزيد من الوقت لنطبق ما يريده ساري بالضبط".

كما تحدث عن خليفته المستقبلي دي ليخت، وقال عنه "أتحدث معه ك يوم، فهو لاعب ذكي ويتعلم ويفعل كل ذلك بسرعة. دعونا نتذكر أنه من مواليد عام 1999، والآن يلعب في منظومة جديدة ومختلفة بالنسبة له".

وعاد للحديث عن موسم الفريق "ما بين يناير وفبراير سنكون بحاجة للتعبير عن أنفسنا كما ينبغي، سنحاول اللعب بطريقة أفضل، فقط نحتاج الشرارة لتدفعنا لذلك، لقد اعتدنا على الفوز 1-0 في السنوات الماضية، أما الآن، علينا أن نعتاد على الشجاعة وتحمل المخاطرة كما فعلنا أمام إنتر".

وختم بالحديث عن فرص يوفنتوس لإنهاء عقدة دوري أبطال أوروبا بعد التأهل للأدوار الإقصائية، قائلاً "هناك بعض الفرق أقوى منا، لكن على أرض الملعب تكون الأمور مختلفة، والفرق الخمسة أو الستة بما في ذلك نحن، هدفها الفوز كما هو الحال في كل عام".


source: SportMob