sportmob
×

Download App Now !

هزيمة تاريخية لمانشستر يونايتد في الدوري الأوروبي من أستانا

لم يكن أحد ليتوقع أن يتراجع المانيو إلى هذا الحد..
هزيمة تاريخية لمانشستر يونايتد في الدوري الأوروبي من أستانا

واصل نتائجه السلبية، وهذه المرة بهزيمة تاريخية من مضيفة فريق أستانا الكازاخستاني بهدفين لهدف، في المباراة التي جمعت بينهما ضمن منافسات دور المجموعات لبطولة .

اليونايتد دخل المباراة بتشكيل كامل من شباب الأكاديمية، إلى درجة أن أقدم لاعب والقائد كان جيسي لينجارد، والذي أحرز هدف التقدم لفريقه في الدقيقة العاشرة من تسديدة قوية ومميزة.

المانيو كانت لديه الفرصة لتعزيز هذا التقدم عندما مرر لوك شاو كرة أرضية إلى تشونج، والذي صوّبها خارج المرمى الخالي من حارسه بطريقة تصنف من العجائب والطرائف في كرة القدم.

لكن أصحاب الأرض قدّموا ملحمة كبيرة وتمكنوا من تحويل تأخرهم إلى انتصار، ففي الدقيقة 55 من عمر المباراة، عادل ديمتري شموكو النتيجة لفريقه، قبل أن يُحرز ديشون بيرنارد هدفًا ذاتيًا في شباك مانشستر يونايتد.

وعلى الرغم من المحاولات المستمرة لليونايتد من أجل التعديل، لكن قتالية الفريق الكازاخستاني حسمت النقاط الثلاث لصالحه، ويحقق بذلك انتصارًا للتاريخ أمام عملاق الكرة الإنجليزية.

هذه المباراة لم تكن ذات أهمية بالنسبة لكتيبة المدرب أولي جونار سولشاير، حيث ضمن اليونايتد من السبورت موبة الماضية التأهل إلى دور الـ 16، مما كان سببًا في اعتماده على الشباب وإراحة الكبار قبل مباراة المقبلة في والمقرر لها مساء الأحد.

يذكر أن بهذه النتيجة قد ارتفع رصيد أستانة إلى النقطة رقم 3، ليحقق بذلك أول فوز له في هذه البطولة بعد تلقيه أربع هزائم في السبورت موبات السابقة، بينما تجمد رصيد مانشستر يونايتد عند النقطة العاشرة، وقد يخسر صدارته إن فاز ألكمار على بارتيزان الصربي.

مصدر: SportMob
أخبار متعلقة: